البارزاني: سعينا للاستقلال حق طبيعي وعادل

البارزاني قال إن الاستفتاء لا يعادي أي مكون قومي أو ديني من مكونات الشعب العراقي (رويترز)
البارزاني قال إن الاستفتاء لا يعادي أي مكون قومي أو ديني من مكونات الشعب العراقي (رويترز)
قال رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني إن سعي أكراد الإقليم للاستقلال من خلال الاستفتاء المقرر في 25 من الشهر الجاري "حق طبيعي وعادل"، وأضاف أن الاستفتاء سيؤسس لعلاقات تاريخية بين الشعب الكردي والشعب العراقي.
 
وأضاف البارزاني، في رسالة له اليوم الأحد قال إنها موجهة للرأي العام، أن القرار الذي اتخذه "شعب كردستان" وتطلع الأخير للاستقلال لا يتنافى مع أي من المبادئ السماوية والإنسانية. وتابع أن الاستفتاء لا يعادي أي مكون قومي أو ديني من مكونات الشعب العراقي، وسيضع حدا لمن يريد زرع الفتنة وتأجيج الخلافات بين الشعبين الكردي والعراقي، حسب تعبيره.
 
وطلب رئيس إقليم كردستان العراق من العراقيين تفهم أن "شعب كردستان" لم يكن قط سببا في زعزعة وحدة العراق والشراكة والعيش المشترك، بل إن الأنظمة المستبدة والحكومات العراقية هي من ساهم في زرع ما وصفها بسياسة الإنكار التي كانت سببا أساسيا في تخريب مبادئ الوحدة والشراكة والعيش المشترك، على حد قوله.
 
وكان البارزاني رفض في وقت سابق دعوات من داخل العراق وأخرى إقليمية وأميركية لتأجيل الاستفتاء الذي يفترض أن يفضي لانفصال الإقليم عن العراق. وحذر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي من أن الاستفتاء سيدخل العراق في ما سماه نفقا مظلما، كما حذرت تركيا وإيران من عواقبه على استقرار المنطقة.
 
من جهتها أعلنت الأحزاب العربية في محافظة كركوك رفضها الاستفتاء المزمع إجراؤه في إقليم كردستان العراق، كما رفضت أن يشمل محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها.
 
وفي بيان لها اليوم، وصفت هذه الأحزاب الاستفتاء بأنه البداية الحقيقة لتقسيم العراق، ودعت أبناء كركوك لمقاطعته. وكانت أحزاب تركمانية أعلنت بدورها أمس قرار السلطات إجراء الاستفتاء في كركوك.
المصدر : الجزيرة