منظمة التجارة تتسلم شكوى قطر ضد دول الحصار

مدخل المقر الرئيسي لمنظمة التجارة العالمية في مدينة جنيف السويسرية (رويترز)
مدخل المقر الرئيسي لمنظمة التجارة العالمية في مدينة جنيف السويسرية (رويترز)

قالت منظمة التجارة العالمية إنها تسلمت من قطر شكوى ضد السعودية والإمارات والبحرين بسبب قرار الدول الثلاث حصارها اقتصاديا ودبلوماسيا.

وذكرت المنظمة أن قطر طلبت منها عقد مشاورات لتسوية النزاع مع الإمارات والبحرين والسعودية بشأن الإجراءات التي تبنتها الدول الثلاث والتي حدت من حركة السلع والخدمات من قطر، وكذلك المعاملات التجارية المرتبطة بحقوق الملكية الفكرية.

واتهمت قطر في شكواها الدول الثلاث بتبني إجراءات تمثل محاولات قسرية لفرض عزلة اقتصادية.

وبتقدم قطر رسميا بطلب إجراء مشاورات مع الدول الثلاث -وهي الخطوة الأولى في أي نزاع تجاري- فإنها تعطي تلك الدول مهلة ستين يوما لتسوية الشكوى أو مواجهة دعوى قضائية في منظمة التجارة وعقوبات تجارية محتملة.

يشار إلى أن وزارة الاقتصاد والتجارة القطرية أعلنت في 18 يوليو/تموز الماضي أن الشركات القطرية وغير القطرية الموجودة في قطر ستقاضي دول الحصار وتطالب بتعويضات عن الخسائر التي تكبدتها بسببه.

ومنظمة التجارة العالمية أحد أضلاع المثلث الذي أنشأته الأمم المتحدة في ستينيات القرن الماضي لإدارة شؤون التجارة الدولية وحركة الأموال في العالم، حيث أنشأت المنظمة الأممية صندوق النقد الدولي، والبنك الدولي للإنشاء والتعمير، ومنظمة التجارة العالمية.

وكانت الدول الخليجية الثلاث -إضافة إلى مصر- فرضت في 5 يونيو/حزيران 2017 حصارا على قطر لم يقتصر على قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة فقط، بل تضمن أيضا فرض حصار بري عليها وإغلاقا للمجالات الجوية والبحرية أمامها بشكل ينتهك الحقوق التجارية ليس لقطر وحدها، وإنما لشركائها التجاريين أيضا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت وزارة الاقتصاد والتجارة القطرية إنها تقدمت بشكوى إلى منظمة التجارة العالمية ضد دول الحصار، وذلك لخرقها قوانين واتفاقيات أساسية للمنظمة، وخاصة المتعلقة بالسلع والخدمات والملكية الفكرية.

تقدمت دولة قطر بشكوى إلى منظمة التجارة العالمية ضد المقاطعة التجارية التي تفرضها عليها السعودية والبحرين والإمارات، حسب ما أعلن ممثل قطر لدى المنظمة علي الوليد آل ثاني.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة