إسرائيل تخطط لجدار عازل على الحدود مع سيناء

ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن سلطات الاحتلال تخطط لبناء جدار عازل أسفل الأرض على حدودها الجنوبية مع مصر، نظرا لما وصفته بعجز قوات الأمن المصرية حتى الآن عن شلّ حركة التنظيمات المسلحة في سيناء، وخشية من امتداد عملياتها إلى داخل إسرائيل.

وبحسب الصحيفة، فإن طول الجدار المقترح سيمتد إلى ثلاثة كيلومترات، بما يساعد إسرائيل على تحديد أي أنفاق يتم حفرها في سيناء، ويهدف إلى حماية التجمعات الإسرائيلية المتاخمة للحدود، وإبعاد تهديدات تنظيم الدولة الإسلامية الذي يشن هجمات في شبه جزيرة سيناء.

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته الجمعة إن من المتوقع استكمال الجدار خلال عام ونصف العام بتكلفة تصل إلى نحو 980 مليون دولار، وهو يشابه الجدار الذي بدأت إسرائيل إقامته العام الماضي حول قطاع غزة.

وأضافت أنه تمت المصادقة في المرحلة الأولى على كيلومتر واحد، "بما يساعد الجيش الإسرائيلي على تحديد أي أنفاق يتم حفرها في سيناء"، ومع استمرار البناء فإن الجدار سيمتد ليصل إلى ثلاثة كيلومترات.

ونقلت الصحيفة عن عومر غادي ياكروني رئيس المجلس الإقليمي لمجمع مستوطنات أشكول المحاذي لقطاع غزة، أن الجدار "إجراء وقائي جديد مطلوب لتوفير الأمن للسكان الإسرائيليين في المنطقة".

وتابع "نؤكد مجددا قلقنا إزاء التهديد المتزايد على الحدود المصرية في كل مناسبة، ومن ثم فإن هذه خطوة ضرورية ومطلوبة لضمان حماية قصوى لسكاننا المعرّضين والمتأثرين بالحرب الدائرة في مصر".

وكانت إسرائيل أعلنت العام الماضي الشروع في إقامة جدار عازل فوق الأرض وتحتها على حدودها مع قطاع غزة، بهدف الكشف عن الأنفاق.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال الخبير العسكري الإسرائيلي أمير بوخبوط إن الأوساط الأمنية تبدي شكوكا في قدرة الجدار الذي تبنيه إسرائيل على حدودها مع الأردن في منع عمليات تسلل المزيد من العرب إليها.

8/12/2016

ألقت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم الضوء على أهمية بناء جدار عازل على الحدود مع قطاع غزة، معتبرة أن هذه الخطوة ستمكن إسرائيل من وضع حد لتهديدات حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

11/10/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة