لبنان يعلن الانتصار على تنظيم الدولة

الرئيس اللبناني (وسط) أشاد بالجيش وتعهد بتنمية المناطق التي طرد منها تنظيم الدولة (الجزيرة)
الرئيس اللبناني (وسط) أشاد بالجيش وتعهد بتنمية المناطق التي طرد منها تنظيم الدولة (الجزيرة)

أعلن الرئيس اللبناني ميشال عون اليوم الأربعاء تحقيق النصر على تنظيم الدولة الإسلامية وطرده من المناطق التي كان يسيطر عليها شرق لبنان والواقعة بالقرب من الحدود مع سوريا.

وقال عون خلال كلمة ألقاها في قصر بعبدا إن الجيش اللبناني أثبت أنه الأقوى، حيث خاض معركة نظيفة وانتصر على الإرهاب بطريقة مشرفة، حسب تعبيره. 

وطالب عون المكونات السياسية بالالتفاف حول الجيش بعد أن "هزم داعش وحقق ما عجزت عنه جيوش ودول لا تزال تصارع الإرهاب".

وحيا الرئيس اللبناني أهالي المناطق الحدودية "الذين صمدوا في أراضيهم وواجهوا الإرهاب ومنهم من استشهدوا". وتعهد بخدمة وتنمية هذه المناطق. 

من جانبه، أعلن قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون انتهاء عملية فجر الجرود ضد مناطق سيطرة تنظيم الدولة شرق البلاد، وأكد مقتل العسكريين الذين خطفهم التنظيم في 2014.

واعترف عون بمقتل سبعة من جنوده وجرح آخرين، وقال إن الجيش لم يأسر أيا من عناصر تنظيم الدولة خلال المعارك الأخيرة وإنما قتل بعضهم وفر البقية باتجاه الأراضي السورية.

وخاطب جنود الجيش قائلا "اليوم وبعد أن أنهيتم عملية فجر الجرود التي حققتم فيها انتصارا حاسما على الإرهاب بطرده من جرود رأس بعلبك والقاع ورفعتم علم البلاد خفاقا فوق قممها وتلالها تعود هذه المنطقة العزيزة إلى كنف السيادة الوطنية معمدة بدماء رفاقكم الشهداء والجرحى وبعرق جباهكم الشامخة". 

وأكد قائد الجيش أن الثقة بالوطن أصبحت أكثر جلاء، والأمل بالانفراج الواسع بات أكثر وضوحا، لكن لا تزال هناك مصاعب وتحديات "تتمثل بالعدو الإسرائيلي الذي لا يزال يتربص شرا بالوطن على الحدود الجنوبية، وبخلايا إرهابية قد تطل برأسها كلما تهيأت لها الفرص". 

وكان الجيش اللبناني أطلق في 19 أغسطس/آب الجاري عملية فجر الجرود لتحرير جرود مناطق رأس بعلبك والقاع والفاكهة شرق لبنان من تنظيم الدولة.

المصدر : الجزيرة + وكالات