قتلى وجرحى في انفجار ألغام بريف دير الزور

أفادت وكالة سانا السورية الرسمية للأنباء بأن عشرة أشخاص قتلوا وأصيب نحو ثلاثين آخرين بجروح جراء انفجار ألغام أرضية بثلاث سيارات كانت تقلهم عند مفرق قرية أبو خشب في ريف دير الزور.

وكان المصابون يحاولون الفرار من مناطق سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية في ريف دير الزور باتجاه محافظة الحسكة.

وتشهد مناطق سيطرة تنظيم الدولة في دير الزور حركة نزوح واسعة بسبب الغارات المستمرة على المواقع المدنية، إضافة إلى تضييق تنظيم الدولة على المدنيين.

من جانبه، قال مراسل الجزيرة إن طفلا قُتل وجرح آخرون جراء قصف صاروخي من قوات سوريا الديمقراطية استهدف مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي.

ويأتي هذا القصف بعد يوم من إعلان وحدات حماية الشعب الكردية انتشار قوات روسية في محيط مدينة عفرين بريف حلب.

وفي سياق مواز، قال تنظيم الدولة إن جندييْن روسييْن قُتلا، إضافة إلى عدد من عناصر قوات النظام، وذلك في صد هجوم لهم جنوب شرقي بلدة عقيربات بريف حماة.

مواجهات
وكانت شبكة شام قالت إن هيئة تحرير الشام هاجمت مواقع النظام غرب مدينة سلمية في ريف حماة، حيث سيطرت على مواقع عدة وقتلت سبعة جنود بينهم ضابط برتبة عقيد، في حين انتزعت قوات النظام بلدات في ريف حماة الشرقي من تنظيم الدولة، وقصفت مناطق شمال وجنوب المحافظة.

وأعلنت المعارضة المسلحة أنها صدت هجوما لقوات النظام بريف دمشق، كما حققت مكاسب في معارك بالبادية شرق العاصمة السورية.

وقال فصيل فيلق الرحمن -أحد فصائل المعارضة في ريف دمشق- إن مقاتليه صدوا هجوما واسعا لقوات النظام مدعومة بعدد من الدبابات والمدرعات على بلدة عين ترما في الغوطة الشرقية، مؤكدا أنه قتل خمسة من عناصر قوات النظام جراء استهدافهم بمدفع محلي الصنع أثناء انسحابهم بعد إفشال الهجوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات