مطالبة السعودية برفع القيود عن المواطنين والمقيمين بقطر

تقرير اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر

طالبت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر السلطات السعودية بالرفع الفوري لكل الإجراءات والقيود التي اتخذتها ضد المواطنين والمقيمين في دولة قطر، وعدم تسخير الأماكن المقدسة واستخدامها  للضغط السياسي.

وأصدرت اللجنة تقريرا بشأن انتهاكات الحق في ممارسة الشعائر الدينية، والعراقيل التي واجهت المعتمرين القطريين في الحرم المكّي أثناء عمرة رمضان، وإجراءات الحج لهذا العام.

وأشار التقرير إلى أن الحملات الإعلامية السعودية تعمل على تعبئة أفراد المجتمع السعودي ضد أشقائهم في دولة قطر، من خلال خطاب الكراهية والتحريض على العنف والعنصرية. وأوصت اللجنة بضرورة تعويض الأفراد والشركات والمكاتب وجميع المؤسسات العاملة سنويا في شأن الحج.

وقد طالبت اللجنة في تقريرها الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الإنسان بإصدار تقرير وبيان عاجل يوضح للرأي العام العالمي والإسلامي موقفهما في هذا الخصوص.

وأشارت اللجنة ذاتها في الوقت نفسه إلى أنها ستخاطب 600 منظمة حقوقية ومؤسسات إعلامية، وكل برلمانات دول العالم، والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي واتحاد الدول الأميركية، ومنظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية.

يذكر أن لجنة الاعتماد الدولية التابعة للتحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان رفضت في وقت سابق الشكوى المقدمة من دول الحصار الأربع على اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في قطر. وقال رئيس الأخيرة علي علي بن صميخ المري، إن لجنة الاعتماد الدولية أكدت أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان قامت بدورها في حماية وتعزيز حقوق الإنسان وفقا لمبادئ باريس.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بيان تأييداً للجنة الوطنية لحقوق الانسان في قطر

انتقدت المنظمة السويسرية لحقوق الإنسان شكوى دول الحصار ضد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر، ودعت هذه الدول للارتقاء بهيئاتها الوطنية بدلا من السعي للتضييق على المدافعين عن حقوق الإنسان.

Published On 14/8/2017
اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر, عبرت عن ارتياحها لقرار السلطات السعودية فتح المنفذ البري والخط الجوي المباشر لحجاج دولة قطر باستثناء الخطوط الجوية القطرية .

عبرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بدولة قطر عن ارتياحها لقرار السعودية فتح المنفذ البري لحجاج دولة قطر، لكنها أكدت أن القرار غامض، وأن الحج لا يمكن إخضاعه لحسابات أو وساطات.

Published On 17/8/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة