القوات العراقية تقترب من إعلان استعادة تلعفر

A member of Shi'ite Popular Mobilization Forces (PMF) flags victory sign during clashes against the Islamic State militants in Tal Afar, Iraq August 26, 2017. REUTERS/Thaier Al-Sudani
القوات العراقية خاضت سبعة أيام من المعارك في تلعفر (رويترز)

أكد مصدر مطلع للجزيرة أن القوات العراقية ستعلن اليوم استعادة مدينة تلعفر بالكامل من يد تنظيم الدولة الإسلامية. وجاء ذلك بعد ساعات من إعلان وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري استعادة 70% من المدينة الواقعة شمال البلاد.

وقال مراسل الجزيرة ناصر شديد إن القوات العراقية عززت تقدمها اليوم في تلعفر مستغلة عدم وجود مقاومة من مسلحي تنظيم الدولة، وتحدث عن ترقب وصول رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى المدينة من أجل الإعلان الرسمي عن استعادة السيطرة عليها.

وأوضح المراسل أن القوات العراقية تقوم حاليا بتمشيط الأحياء والمناطق التي أحكمت السيطرة عليها، وذلك بهدف ملاحقة قناصة تنظيم الدولة وتفكيك العبوات الناسفة التي قد يكون التنظيم زرعها في أنحاء المدينة.

وأكد أن مصير مسلحي تنظيم الدولة -الذين قدرت القوات العراقية قبل بدء هجومها عددهم بنحو 1800- يبقى مجهولا، وأشار إلى أن هناك من يتحدث عن انسحابهم شمالا.

وكان وزير الخارجية العراقي قد أكد في وقت سابق اليوم استعادة السيطرة على 70% من تلعفر، وأعرب في مؤتمر صحفي مشترك ببغداد مع وزيري الخارجية والدفاع  الفرنسيين جان إيف لودريان وفلورانس بارلي، عن شكره لفرنسا وبقية الدول التي دعمت العراق.

وبدأت القوات العراقية الأحد الماضي هجوما لاستعادة قضاء تلعفر الواقع على بعد نحو 65 كيلومترا غرب الموصل، في إطار الحملة المدعومة من الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الذي ما زال يسيطر على مناطق في غرب العراق وشرق سوريا.

وتأتي هذه المعركة بعد أكثر من شهر من طرد تنظيم الدولة من الموصل، إثر تسعة أشهر من المعارك الدامية.

ولا تقارن مدينة تلعفر بالموصل من الناحية الرمزية ولا من حيث المساحة، لكن استعادتها تمثل ضربة كبيرة لمسلحي التنظيم في العراق وسوريا، لأنها ستقطع -بحسب السلطات العراقية والتحالف الدولي– الطريق على طرق إمدادهم بين العراق وسوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أفاد النقيب جبار حسن بأن القوات العراقية أجلت ستة آلاف مدني من الأحياء الشرقية والغربية داخل قضاء تلعفر خلال الـ48 ساعة الماضية، وسط استمرار معاركها ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

25/8/2017

تناولت مجلة ناشونال إنترست الأميركية ما يلحقه طيران التحالف الدولي بقيادة أميركا ضد تنظيم الدولة الإسلامية من دمار، وتساءلت لماذا تدمر واشنطن المدن بذريعة إنقاذها؟

24/8/2017

قال بيان لمنسقة الشؤون الإنسانية التابعة للأمم المتحدة بالعراق ليز غراندي, إن عدد المدنيين الفارين من تلعفر بلغ حتى الآن ثلاثين ألفا، بعد انطلاق عملية عسكرية ضد تنظيم الدولة فيها.

21/8/2017
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة