إلغاء تقاعد مئات الموظفين بغزة

Palestinian Prime Minister Rami Hamdallah speaks during a mass wedding ceremony for 27 couples in the West Bank city of Jenin November 24, 2016. REUTERS/Abed Omar Qusini
الحمد الله طالب بحل اللجنة الإدارية بغزة وتمكين حكومة الوفاق من ممارسة عملها وإنهاء الانقسام (رويترز)

قرر رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله إعادة موظفي وزارتي الصحة والتربية والتعليم الذين أحيلوا للتقاعد في قطاع غزة إلى عملهم المعتاد وتجميد قرار تقاعدهم، فيما اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن القرار غير كاف.

وقال الحمد الله أثناء جولة له بمدينة الخليل إن الحكومة وبموافقة الرئيس الفلسطيني محمود عباس قررت السماح لموظفي الوزارتين بالاستمرار في العمل وتقديم خدماتهم نظرا لنقص الكوادر، والسعي لتلافي حدوث أي نقص في عملهما.

وجدد الحمد الله مطالبته لقيادة حماس بحل اللجنة الإدارية في غزة، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من ممارسة عملها وإنهاء الانقسام.

وتعهد بأنه وفي حال استجابة الحركة لرؤية الرئيس الفلسطيني لإنهاء الانقسام فإن الحكومة تلتزم بإعادة النظر في كافة القرارات التي صدرت في ما يتعلق بالموظفين.

في المقابل، اعتبر المتحدث باسم حركة حماس فوزي برهوم أن قرار الحكومة الفلسطينية غير كاف بالنظر إلى "حجم ما ترتب من مأساة لأبناء قطاع غزة جراء إجراءات أبو مازن العقابية".

وقال برهوم في بيان إنه "كان من الأجدر إلغاء كافة قرارات أبو مازن العقابية ضد قطاع غزة، وعلى رأسها إلغاء التقاعد الإجباري وحل مشكلة الكهرباء والتحويلات الطبية".

وأكد برهوم أنه إذا تأكدت حركة حماس من حسن نوايا الرئيس الفلسطيني تجاه غزة، فإنه ليس لدى حماس مشكلة في تقديم كل شيء من أجل مصلحة الشعب الفلسطيني.

وكانت الحكومة الفلسطينية قد أحالت 6150 من موظفي قطاع غزة إلى التقاعد المبكر، وبررت القرار حينها برفض حركة حماس مبادرة الرئيس محمود عباس لإنهاء الانقسام وحل اللجنة الإدارية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

نابلس- رامي الحمد الله رئيس الحكومة الفلسطينية اعتبر أن المحاكمة سياسية وأن البنك بريء من هذه الاتهامات- تصوير عاطف دغلس- الجزيرة نت2

التقى رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله في مكتبه برام الله اليوم وفدا من نواب المجلس التشريعي عن حركة حماس، حيث تناول اللقاء سبل إنهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية.

Published On 14/8/2017
القيادي في حركة حماس صلاح البردويل (الأناضول)

أعلنت حركة حماس عن مبادرة سياسية جديدة لإنهاء الانقسام، تنص على استعدادها لحل اللجنة الإدارية الحكومية التي شكّلتها في مارس/آذار الماضي، فور استلام حكومة الوفاق الوطني كافة مسؤولياتها بغزة.

Published On 3/8/2017
Mohammed Dahlan, a former Fatah security chief, gestures in his office in Abu Dhabi, United Arab Emirates October 18, 2016. Picture taken October 18, 2016. REUTERS/Stringer

دعا القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان إلى عقد مؤتمر فلسطيني في القاهرة، وتجاوز الخلافات الداخلية واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإنهاء الانقسام وتبني موقف موحد لدعم القدس المحتلة.

Published On 27/7/2017
Palestinians gather in front of the gate of Rafah border crossing between Egypt and Gaza during a protest against the blockade calling for reopening of the crossing, in the southern Gaza Strip July 3, 2017. REUTERS/Ibraheem Abu Mustafa

وصل إلى قطاع غزة اليوم المبعوث الأممي للسلام في الشرق الأوسط نيكولاي ميلادنوف للقاء قيادة حماس وبحث ردها على مقترحاته بشأن إنهاء الانقسام الفلسطيني، وحل المشاكل الإنسانية التي تعصف بالقطاع.

Published On 3/7/2017
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة