أمير قطر يستقبل كبير مستشاري ترمب

استقبل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني في الديوان الأميري الثلاثاء جاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس الأميركي دونالد ترمب والوفد المرافق له. وبحث الجانبان جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية (قنا) أن الأمير ناقش مع الوفد الأميركي أهمية إحلال السلام في الشرق الأوسط ومكافحة الإرهاب.

وأشارت إلى أنه تم التأكيد خلال اللقاء على الالتزام بتعزيز وتطوير علاقات الصداقة والتعاون الوثيقة بين دولة قطر والولايات المتحدة في مختلف المجالات.

وبحسب الوكالة فإن الوفد الأميركي المرافق لكوشنر يتألف من جيسون غرينبلات مساعد الرئيس والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية، ودينا باول نائبة مستشار الأمن القومي، وتيم ليندير كينغ مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الخليج العربي.

وكان كوشنر قد اجتمع مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وأكد الجانبان دعم التوجه الهادف إلى تحقيق سلام حقيقي ودائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وتعليقا على تلك المشاورات قال أستاذ علم الاجتماع السياسي بجامعة قطر ماجد الأنصاري إن الزيارة تنطوي على أهمية كبيرة لسببين: أولهما أنها تأتي بعد فشل زيارة مبعوثي وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في تحقيق أي تقدم على صعيد الأزمة الخليجية، وثانيهما أنها برئاسة كوشنر المقرب من الرئيس ترمب، وهي المرة الأولى التي يستمع فيها من المسؤولين القطريين وينقل وجهة نظرهم مباشرة إلى ترمب دون وساطات.

وكان أمير قطر قد التقى في وقت سابق من الشهر الجاري المبعوثيْن الأميركييين الجنرال المتقاعد أنتوني زيني وتيم ليندير كينغ، وذلك خلال زيارتهما الرسمية إلى قطر ضمن جولة إقليمية لمناقشة تطورات الأزمة الخليجية.

وكان مصدر خليجي قد أفاد بأن المبعوثين الأميركيين يسعيان إلى صرف الدول المحاصرة لقطر (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) عن قائمة المطالب الـ13 التي سبق أن تقدمت بها في بداية الأزمة، وردت عليها الدوحة بالرفض.

وأضاف المصدر أنهما يريدان في المقابل بحث خريطة طريق أعدها وزير الخارجية الأميركي، وتضع في الاعتبار المبادئ الستة التي وضعتها دول الحصار لتسوية الأزمة، ومنها مكافحة الإرهاب وتمويله.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),الجزيرة