الأمم المتحدة: أطراف النزاع تعيق توزيع المساعدات باليمن

قال منسق الشؤون الإنسانية باليمن جيمي ماكغولدريك إن أطراف النزاع في اليمن استمرت في عرقلة توفير المساعدات للمحتاجين، وذلك بعد يوم من تسريب تقرير أممي يتهم التحالف العربي بقتل مئات الأطفال في البلاد.

وحمل بيان أصدره مكتب المنسق الخميس "السلطات" في صنعاء المسؤولية عن تأخر وصول موظفي الإغاثة إٕلى اليمن واتهمها بالتدخل في توصيل المساعدات الإنسانية واختيار الشركاء المنفذين وإعاقة عمليات التقييم والمسح الميداني.

وِأشار البيان إلى تزايد عمليات انحراف توزيع المساعدات الإنسانية بعيدا عن الفئات المستهدفة في "مناطق تخضع لسيطرة السلطات" في صنعاء.

وعبر المنسق عن قلقه إزاء نهب المساعدات الغذائية والإنسانية في محافظة تعز "حيث تم رصد ثلاث حالات منفصلة".

وأشار إلى اختطاف 11 عربة تستخدمها المنظمات الإنسانية في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحكومة اليمنية داخل مدينة تعز.

وطالب البيان بالمزيد من الجهود لضمان وجود بيئة آمنة ومضمونة تساعد على إيصال المساعدات إلى المحتاجين من السكان دون تأخير، خصوصا أن اليمين يواجه كارثة غير مسبوقة بسبب انتشار وباء الكوليرا ووجود أكثر من سبعة ملايين شخص يواجهون خطر المجاعة.

ويأتي بيان منسق الشؤون الإنسانية بعد يومين من نشر مسودة تقرير للأمم المتحدة يتهم التحالف الذي تقوده السعودية بقتل مئات الأطفال اليمنيين.

ونقلت مجلة فورين بوليسي عن مستشار كبير في الأمم المتحدة قوله إنه سيوصي بوضع التحالف العربي على اللائحة السوداء بسبب قتل وتشويه الأطفال في الحرب.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من إغاثة
الأكثر قراءة