القوات العراقية تنتظر ساعة الصفر لبدء معركة تلعفر

Members of the Shi'ite Badr Organisation fighters take cover behind a berm during a battle with Islamic State militants at the airport of Tal Afar west of Mosul, Iraq, November 20, 2016. REUTERS/Khalid al Mousily
جانب من إحدى العمليات العسكرية التي شهدها محيط تلعفر قبل شهور (رويترز)

أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية أن المعارك في مدينة تلعفر (80 كلم غرب الموصل) "لم تبدأ بعد"، وأنها تنتظر أوامر القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي "لإعلان ساعة الصفر" وبدء عمليات التقدم باتجاه المدينة لاستعادتها من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

وأكد المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العراقية العميد يحيى رسول استمرار الضربات الجوية "الاستنزافية" التي تستهدف مقرات قيادة التنظيم وتجمعات مسلحيه ومعداته في تلعفر. وأوضح المتحدث لـ"راديو سوا" أن هذه الضربات مستمرة منذ فترة.

وتابع رسول قوله إن هذه الضربات هي ضربات تجريدية وضربات استنزاف لقدرات عناصر التنظيم، حيث يجري استهداف مستودعات الأسلحة والمعدات ومقرات القيادة والسيطرة والأنفاق التي يستخدمها التنظيم.

وأوضح أن القطاعات العسكرية تجري تحضيراتها في انتظار الضوء الأخضر وتحديد ساعة الانطلاق.  

وفي سياق متصل، قالت مصادر عسكرية إن المدينة شهدت مساء أمس وفجر اليوم قصفا مدفعيا نفذته القوات الأميركية المتمركزة بمنطقة زمار استهدفت فيه مواقع للتنظيم في المدينة. وقالت المصادر إن القصف نفذ من قبل "المدفعية الذكية" للقوات الأميركية.

ويأتي هذا التطور متزامنا مع تصريحات عسكرية قالت إن الطيران العراقي وطيران التحالف الدولي نفذا العديد من الغارات الجوية على تلعفر استهدفت مواقع للتنظيم.

وكان قائد الشرطة الاتحادية قد أعلن أمس أن قوات عسكرية وصلت إلى أطراف المدينة واتخذت مواقع لها استعدادا لبدء الهجوم على المدينة التي لا يزال التنظيم يسيطر عليها منذ أكثر من ثلاثة أعوام. 

وكان الحشد الشعبي أعلن أمس قرب انطلاق عمليات تلعفر بمشاركة فصائله. وتضم قوات الحشد الشعبي فصائل شيعية، بعضها مدعوم من إيران.    

وتحاصر تلك القوات التي استعادت عشرات القرى جنوب تلعفر المدينة التي تسكنها غالبية من التركمان، وكانت آخر المناطق التي سقطت بيد تنظيم الدولة في محافظة نينوى.

 ويقدر عدد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في تلعفر بنحو ألف بينهم أجانب، بحسب ما أشار رئيس مجلس قضاء تلعفر محمد عبد القادر لوسائل إعلام.

وأصبحت تلعفر محور صراع إقليمي أوسع على النفوذ. وتعارض تركيا، التي تربطها صلات بالتركمان وهم أغلب السكان في المدينة، مشاركة الحشد الشعبي الذي يقاتل مع القوات العراقية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

Iraqi military trucks take up position during a military operation southwest of Fallujah city, western Iraq on 25 May 2016. The Iraqi Army on 23 May began an offensive to take back the city of Fallujah, located around 50 kilometers east of Baghdad in the western province of Al Anbar, from the hands of the Islamic State (IS).

قالت مصادر عسكرية عراقية اليوم إن قوات بدأت التحرك صوب مدينة تلعفر لاستعادتها من تنظيم الدولة الإسلامية، بينما قتل عشرون مدنيا بغارات للطيران العراقي على مواقع للتنظيم بالقائم غربي الأنبار.

Published On 14/8/2017
معركة تلعفر.. تطورات ميدانية وحسابات إستراتيجية

قال مصدر عسكري عراقي اليوم الأحد إن القيادة العسكرية العليا أصدرت أوامرها للفرقة المدرعة التاسعة بالاستعداد الفوري للتوجه نحو قضاء تلعفر غرب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.

Published On 6/8/2017
معارك شرسة بمحيط تلعفر والعبادي ينفي وقوع انتهاكات

شرعت فصائل مسلحة من الحشد الشعبي بتنفيذ عمليات عسكرية بالمحيط الشرقي لقضاء تلعفر غرب مدينة الموصل، ضمن خطط لتعزيز الوجود العسكري قبيل انطلاق عمليات تحرير القضاء.

Published On 3/8/2017
Members of the Shi'ite Badr Organisation fighters take cover behind a berm during a battle with Islamic State militants at the airport of Tal Afar west of Mosul, Iraq, November 20, 2016. REUTERS/Khalid al Mousily

قالت مصادر عسكرية عراقية إن 12 مسلحا من تنظيم الدولة الإسلامية -بينهم قيادي بالتنظيم- قتلوا أمس الاثنين إثر قصف جوي شنته طائرات التحالف الدولي شمالي العراق.

Published On 1/8/2017
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة