إيطاليا تقرر إعادة سفيرها لمصر وأسرة ريجيني تندد

وثائق للطالب جوليو ريجيني عرضتها الداخلية المصرية في مارس/آذار 2016 (أسوشيتد برس)
وثائق للطالب جوليو ريجيني عرضتها الداخلية المصرية في مارس/آذار 2016 (أسوشيتد برس)

قالت إيطاليا إنها ستعيد سفيرها إلى القاهرة بعد أكثر من سنة على سحبه للتشاور إثر خلافات بين البلدين حول التحقيقات في قضية تعذيب وقتل طالب الدكتوراه الإيطالي جوليو ريجيني في العاصمة المصرية.

وذكرت الخارجية الإيطالية الاثنين أن الحكومة الإيطالية قررت إرسال سفيرها جامباولو كانتيني إلى مصر. وذلك في ضوء التطورات في مجال التعاون بين هيئات التحقيق في كل من إيطاليا ومصر حول واقعة قتل ريجيني، وفق ما ورد في بيان.

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد في بيان أن وزير الخارجية المصري سامح شكري تلقى اتصالا الاثنين من نظيره الإيطالي أنجيلينو ألفانو أخطره خلاله بقرار الحكومة الإيطالية التقدم لدى الحكومة المصرية بطلب الموافقة على تعيين سفير إيطاليا الجديد لدى مصر جيانباولو كانتيني.

وقال المدعي العام في روما إنه تحدث إلى نظيره المصري في وقت سابق الاثنين وإنهما اتفقا على اللقاء في وقت لاحق من هذ العام بعد الحصول على تسجيلات كاميرات المراقبة من محطة المترو القريبة من مسكن ريجيني

وكان السفير الإيطالي السابق في مصر ماوريتسيو ماساري قد غادر القاهرة في 10 أبريل/نيسان2016 تنفيذا لقرار استدعائه للتشاور الذي اتخذته حكومته إثر خلافات بين السلطات القضائية في البلدين حول التحقيقات في قضية تعذيب وقتل ريجيني.

وفي مايو/أيار 2016، أعلنت رئاسة الوزراء الإيطالية تعيين جامباولو كانتيني سفيرا جديدا لدى مصر، لكنه لم يصل إلى مصر بعد، خلفا لماوريتسيو.

وتوترت العلاقات بشكل حاد بين مصر وإيطاليا، على خلفية مقتل الطالب ريجيني (28 عاما)، الذي كان موجودا في القاهرة منذ سبتمبر/أيلول 2015، وعثر عليه مقتولا على أحد الطرق غرب القاهرة في فبراير/شباط 2016، وعلى جثته آثار تعذيب.

واتهمت وسائل إعلام إيطالية الأمن المصري بالتورط في قتل ريجيني وتعذيبه، وهو ما تنفي السلطات المصرية صحته. وجرى خلال الشهور الأخيرة تبادل الكثير من الزيارات بين المحققين المصريين والإيطاليين لمواصلة العمل على كشف ملابسات قتل ريجيني.

وفي رد فعلها على القرار، سارعت عائلة ريجيني إلى التنديد بقرار الحكومة الإيطالية إعادة سفيرها إلى القاهرة، معتبرة القرار الإيطالي "استسلاما" ، في حين حرص وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو على تأكيد أن واجب حكومته "جلاء كل ملابسات الاختفاء المأسوي لجوليو".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلنت النيابة المصرية اليوم الأربعاء أنها سلمت إيطاليا قسما من المستندات التي طلبتها النيابة الإيطالية في إطار التحقيق في جريمة اختطاف وقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في القاهرة مطلع 2016.

17/5/2017

قال بابا الفاتيكان إنه طرح قضية الباحث الإيطالي جوليو ريجيني أثناء محادثاته مع السيسي، وكانت أسرة ريجيني -الذي عُثر عليه قتيلا قرب القاهرة- طالبت البابا بالضغط على القاهرة لمحاكمة قتلته.

30/4/2017

قالت النيابة العامة في روما الاثنين إن محققين إيطاليين يعتقدون أن الشرطة المصرية ضالعة في التسجيل المصور للباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي عثر على جثته خارج القاهرة وعليها آثار تعذيب.

23/1/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة