الخليفي ينهي محنة عائلة أرجنتينية مع الحصار

نهاية سعيدة لعائلة أرجنتينية أخر الحصار الجوي لقطر السفر لبلدها (الفرنسية)
نهاية سعيدة لعائلة أرجنتينية أخر الحصار الجوي لقطر السفر لبلدها (الفرنسية)

تدخل ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان الفرنسي لحل مشكلة عائلة أرجنتينية تضررت من الحصار المفروض على قطر منذ ما يزيد عن شهرين. وعجزت أم وثلاث بنات عن الرجوع للأرجنتين  بسبب الحظر الجوي لدول الحصار على قطر.

وذكر موقع "كلارين سوسيداد" الأرجنتيني أن الخليفي سهل سفر العائلة بالتنسيق مع السفارة الأرجنتينية بالدوحة، ودفع قيمة تذاكر المرأة وبناتها اللائي وصلن لمطار بيونس آيرس بسلام.

وأشاد الموقع بالموقف الإنساني لرئيس النادي الباريسي. وقالت الأم للموقع الأرجنتيني "أنا ممتنة لوسائل الإعلام، فمنذ البداية عمل القطريون على حل مشاكل الأجانب الذين علقوا بسبب الحصار، ولم يمكنهم العودة لأوطانهم بالخطوط الجوية التي جاؤوا على متنها".

وأضافت "اتصل بي الخليفي من أجل تقديم المساعدة لي ولبناتي الثلاث، وسوف أواصل عملي بالدوحة مع استقدام عائلتي، وأعتقد أنني أحببت المكان وأنوي الإقامة فيه مطولا".

يذكر أن كلا من السعودية والإمارات والبحرين كانت قررت فجر الخامس من يونيو/حزيران الماضي قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر وإغلاق جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية مع الدوحة.

المصدر : الصحافة القطرية,الصحافة الإسبانية