القوات العراقية تصل ضفة دجلة وتحاصر الموصل القديمة

Iraqi Federal Police celebrate in the Old City of Mosul, Iraq July 8, 2017. REUTERS/Ahmed Saad
قوات من الشرطة الاتحادية في المدينة القديمة للموصل (رويترز)

قال التلفزيون الرسمي العراقي إن قوة خاصة عراقية تقاتل تنظيم الدولة الإسلامية بالمدينة القديمة بالموصل وصلت اليوم الأحد إلى ضفة نهر دجلة مما يرجح أن يكون آخر معقل للتنظيم بالمدينة على وشك السقوط.

وكتب تلفزيون "العراقية" الإخبارية على الشاشة "قوات مكافحة الإرهاب ترفع العلم العراقي على حافة نهر دجلة في المدينة القديمة بالموصل".

ويمثل الوصول إلى ضفة النهر من جهة المدينة القديمة غرب الموصل هدفا أساسيا للقوات العراقية، حيث يصبح من تبقى من مقاتلي تنظيم الدولة في هذه المنطقة محاصرين من كافة الجهات.

إعلان وشيك
ولم يتضح بعد الموعد الممكن لإنجاز السيطرة الكاملة على الموصل، غير أن الجنرال الأميركي روبرت سوفجي قال إن السلطات العراقية ستعلن "في وقت وشيك" النصر النهائي في المعركة لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم الدولة.

وأضاف الجنرال الأميركي في اتصال مع وكالة الصحافة الفرنسية "لا أريد التنبؤ بما إذا كان ذلك سيحدث اليوم أو غدا، ولكنني أعتقد أنه سيحدث قريبا جدا".

وأشار سوفجي إلى أن عناصر تنظيم الدولة الذين بقوا في الموصل يقاتلون حتى الموت في منطقة صغيرة جدا في البلدة القديمة المجاورة لنهر دجلة، وأنهم "يائسون".

وكانت خلية الإعلام الحربي قالت إن القوات العراقية قتلت ثلاثين من عناصر تنظيم الدولة في مدينة الموصل، في حين أكد مصدر أمني مقتل 23 عسكريا، وسط ترجيحات أميركية بقرب إعلان النصر بالموصل.

وأوضحت أن عناصر التنظيم القتلى قضوا في الساعات الماضية خلال محاولتهم الهرب من الجانب الغربي للموصل حيث تجري المواجهات في المدينة القديمة، إلى الجانب الشرقي عبر نهر دجلة.
 
وكشف العقيد أسامة قتيبة العامري بجهاز شرطة نينوى لوكالة الأناضول مقتل ثلاثة قياديين بارزين في التنظيم خلال محاولتهم الهرب.

وكانت خلية الإعلام الحربي قد أعلنت أمس السبت أن 35 من عناصر التنظيم قتلوا خلال محاولتهم الفرار من المناطق التي لا يزالون محاصرين فيها، حيث تشهد المدينة القديمة للموصل مواجهات دامية منذ 21 يوما، وتحاول فيها القوات العراقية إكمال استعادة المدينة من سيطرة التنظيم.

وفي تطور آخر، نقلت وكالة الأناضول عن مصدر أمني أن 23 عسكريا، بينهم خمسة ضباط، قتلوا في المدينة القديمة خلال اليومين الماضيين.

وكان الجيش العراقي أعلن أمس أيضا أن قوات الشرطة الاتحادية تمكنت بعد عشرين يوما من المواجهات في المدينة القديمة من إكمال مهمتها في المحور الجنوبي للموصل، وأنها تمكنت من استعادة باب الطوب بالكامل وسوق الصاغة وشارع النجفي.

 
قتال عنيف
ولكن وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة قالت إن قتالا عنيفا يدور في حي الميادين بمحاذاة نهر دجلة، وإن مقاتلي التنظيم صامدون في حصونهم.

وتحدثت الوكالة عن "بيعات جماعية على الموت بين صفوف مقاتلي تنظيم الدولة بمنطقة الميدان في الموصل".

ولكن ماكجورك حذر من أن هزيمة التنظيم في الموصل لن تمثل نهاية التهديد الذي يشكله، مرجحا أن يعاود من وصفهم بالمتطرفين وبشكل متزايد لتنفيذ تفجيرات وهجمات مفاجئة كما يفعل منذ سنوات.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن قبل أسبوع نهاية "دويلة الباطل الداعشية" بعد سيطرة قوات الأمن على جامع النوري الكبير الذي يعود للقرون الوسطى وكان زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي أعلن "دولة الخلافة" منه قبل ثلاث سنوات.

وتتوقع الأمم المتحدة أن تبلغ تكلفة إصلاح البنية التحتية الأساسية في الموصل أكثر من مليار دولار.

وتقول منظمات الإغاثة إن حرب الشوارع التي بدأت قبل شهور تسببت في نزوح مئات الآلاف من المدنيين، وأدت إلى مقتل آلاف آخرين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

معركة الموصل تدخل مرحلة الحسم

أعلنت قوات الشرطة الاتحادية تمكنها، بعد عشرين يوما من المواجهات بالمدينة القديمة للموصل، من إكمال مهمتها في المحور الجنوبي للمدينة، وأنها تمكنت من استعادة باب الطوب وسوق الصاغة وشارع النجفي.

Published On 8/7/2017
Iraqi security forces carry their weapons during fighting between Iraqi forces and Islamic State militants in the Old City of Mosul, Iraq July 6, 2017. REUTERS/Ahmed Saad

أعلنت القوات العراقية مقتل 35 من مقاتلي تنظيم الدولة واعتقال ستة آخرين خلال محاولتهم التسلل من غربي الموصل، وسط أنباء عن قرب ساعات الحسم في المعركة ضد التنظيم في المدينة.

Published On 8/7/2017
استمرار المعارك ومعاناة المدنيين في الموصل القديمة

أعلن التحالف الدولي أن تنظيم الدولة على وشك الاندحار من معقله السابق في الموصل، في حين تواجه القوات العراقية صعوبات بمعارك المدينة القديمة بسبب لجوء التنظيم لاستخدام “الانتحاريين”.

Published On 7/7/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة