غارات برفح المصرية وتنظيم الدولة يتبنى هجوم الجمعة

الجيش المصري دأب على شن غارات جوية على مواقع المسلحين في سيناء (أسوشيتد برس)
الجيش المصري دأب على شن غارات جوية على مواقع المسلحين في سيناء (أسوشيتد برس)

قالت مصادر للجزيرة إن الجيش المصري شنّ الليلة الماضية غارات جوية على رفح المصرية والمناطق المجاورة لها، بعد ساعات من  مقتل 23 من جنوده في هجوم تبناه تنظيم الدولة.

وأعلن  الجيش في وقت سابق عن سقوط 26 من جنوده بين قتيل وجريح، في هجوم استهدف نقاطا تتمركز فيها قواته شمال شرقي سيناء.

وقالت مصادر للجزيرة إن الهجوم وقع في جنوب رفح، وإنه أوقع 23  قتيلا من الجيش بينهم ضابط برتبة عقيد.

و في المقابل، أكد  الجيش أن "قوات إنفاذ القانون بشمال سيناء نجحت في إحباط هجوم إرهابي للعناصر التكفيرية على بعض نقاط التمركز جنوب رفح"، وأشار إلى أنه قتل أكثر من أربعين مسلحا ودمّر ست عربات.

من جانبه، تبنى الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية الهجوم الذي أسفر عن سقوط 26 جنديا مصريا بين قتيل وجريح.

وقال تنظيم "ولاية سيناء" إن "عددا من جنود الخلافة" استهدفوا تمركزا "لعناصر الجيش المصري المرتد والصحوات في منطقة البرث جنوب رفح، حيث كانوا يستعدون لشن حملة عسكرية على مواقع المجاهدين".

وتبنى "ولاية سيناء" غالبية الهجمات على قوات الأمن في سيناء، وقتْل مئات العناصر من الجيش والشرطة.

وتشكل منطقة شمال سيناء نقطة تمركز للمسلحين الإسلاميين الذين يستهدفون قوات الأمن والجيش بشكل متواصل.

بدورها، تبنت حركة "حسم" الإسلامية -في بيان على شبكات التواصل الاجتماعي- مقتل ضابط شرطة في جهاز الأمن الوطني المصري أمس الجمعة.

وكانت وزارة الداخلية المصرية أعلنت مقتل ضابط في جهاز الأمن الوطني برصاص أطلقه مجهولون في محافظة القليوبية شمال القاهرة، "أثناء خروجه من محل إقامته متوجها للمسجد لأداء صلاة الجمعة".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قُتل اثنان من ضباط الشرطة المصرية أمس الثلاثاء في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين ينتمون على الأرجح لتنظيم الدولة الإسلامية في شمال سيناء، وفق مصادر أمنية محلية.

قالت مصادر أمنية إن أربعة من قوات الأمن المصرية قتلوا الخميس في هجومين بمحافظة شمال سيناء، ونقلت رويترز أن ثلاثة من القتلى سقطوا في انفجار استهدف مدرعة غربي مدينة رفح.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة