مقتل عشرة جنود مصريين بهجومين في سيناء

ميدان - سيناء
الجيش المصري يخوض في سيناء معارك ضد جماعات مسلحة (رويترز-أرشيف)

قالت مصادر للجزيرة إن عشرة جنود مصريين بينهم ضابط برتبة عقيد قتلوا وجرح 26 في هجومين استهدفا نقطتي تفتيش أمنيتين شمال شرقي شبه جزيرة سيناء. وأوضحت المصادر أن الهجومين وقعا قرب منطقة البرث جنوب رفح.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين مصريين قولهم إن الهجوم بدأ باقتحام سيارة مفخخة نقطة التفتيش في منطقة البرث، أعقبه إطلاق نار كثيف نفذه عشرات المسلحين الملثمين، مشيرين إلى أن من بين القتلى ضابطا رفيعا في القوات الخاصة المصرية.

من جهته قال الجيش المصري في بيان على الصفحة الرسمية لمتحدثه العسكري بفيسبوك إنه قتل أكثر من 40 مسلحا هاجموا نقاط تمركز له في شمال سيناء، مضيفا أن 26 من أفراد الجيش سقطوا بين قتيل وجريح.

وكان ضابطان من الشرطة قتلا الشهر الماضي في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين ينتمون على الأرجح إلى تنظيم الدولة الإسلامية في شمال سيناء.

ويخوض الجيش المصري معارك في شمال شبه جزيرة سيناء ضد جماعات مسلحة ظلت تستهدف قوات الأمن هناك.

وخلال الأشهر الأخيرة، تبنى التنظيم المسؤولية عن هجمات عدة طالت مواقع عسكرية وأفراد أمن في سيناء، ما أدى إلى مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.

المصدر : وكالات