المجلس الانتقالي الجنوبي يهدد بإدارة جنوب اليمن

مهرجان جماهيري للمجلس الانتقالي الجنوبي في عدن (الجزيرة)
مهرجان جماهيري للمجلس الانتقالي الجنوبي في عدن (الجزيرة)
هدد المجلس الانتقالي الجنوبي بالتدخل لتحمل ما قال إنها مسؤولياته في تأمين الجنوب وإدارته، متهما حكومة أحمد عبيد بن دغر بما وصفه بالعبث بحياة المواطنين وحرمانهم من الخدمات الأساسية.

ودعا المجلس الانتقالي الجنوبي مجلس الأمن والدول العشر الراعية والاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون الخليجي إلى التفاعل الإيجابي مع ما تحقق على أرض الجنوب من تحول سياسي تشكلت بموجبه قيادة سياسية تحمل أهداف شعب الجنوب، حسبما قال رئيس المجلس اللواء عيدروس الزبيدي.

وأضاف الزبيدي في المهرجان الجماهيري الذي أقيم بمدينة المعلا بمحافظة عدن (جنوب) أن المجلس حظر ما وصفه بنشاط المنظمات والجماعات الإرهابية والمتشددة المتمثلة -حسب قوله- في جماعة الإخوان المسلمين وتنظيمي القاعدة والدولة وجماعة الحوثي في كل محافظات الجنوب، وأنه سيتخذ الخطوات اللازمة حيال ذلك بالشراكة مع دول التحالف العربي والدولي.

وجدد الزبيدي في كلمته الثبات على "أهداف الثورة التحررية المتمثلة في استكمال مهام تحرير الإرادة والقرار وتحقيق الاستقلال وإقامة الدولة الفدرالية الجنوبية المستقلة"، دون مزيد من التوضيح.

كما أشار إلى أن المجلس في طور استكمال البناء التنظيمي خلال الأيام القليلة القادمة.

وجاءت الفعالية التي دعا إليها المجلس الانتقالي الجنوبي بمناسبة ذكرى 7 يوليو/تموز، وهو اليوم الذي سقطت فيه مدينة عدن بيد قوات ما كان يُعرف بـ"اليمن الشمالي" صيف 1994.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تشهد مدينة عدن اليمنية اليوم الجمعة إجراءات أمنية مشددة بالتزامن مع مهرجان دعا إليه المجلس الانتقالي الجنوبي -الذي تدعمه سلطات أبو ظبي- ويدعو لاستعادة دولة الجنوب وإنهاء الوحدة مع الشمال.

هاجم المجلس الانتقالي جنوبي اليمن رئيس الحكومة أحمد بن دغر بعد تحذيره من عواقب الصراع بالمحافظات الجنوبية. بدوره، دعا مسؤول مقال مدعوم من أبوظبي لمظاهرات دعما لمخطط انفصال الجنوب.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة