استعادة شارع النجفي وتنظيم الدولة يقتل صحفيين بالموصل

قال قائد الشرطة العراقية الفريق رائد جودت إن قوات أمنية تمكنت اليوم الجمعة من استعادة شارع النجفي، وهو أحد أهم شوارع المدينة القديمة للموصل، في وقت قتل صحفيان بقناة "هنا صلاح الدين" المحلية وأصيب ثالث أثناء مرافقتهما القوات العراقية في قرية إمام غربي.

وجاءت استعادة شارع النجفي بعد نحو أسبوع من المواجهات العنيفة التي جرت ضد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية، وأوضح جودت في بيان له أن قوات الشرطة التي تقاتل في المحور الجنوبي للمدينة القديمة اقتربت كثيرا من إكمال مهمتها، وأنها تخوض حاليا معركة الساعات الأخيرة، حيث تنظف المناطق التي تمكنت من استعادتها ورفع مخلفات القنابل والعبوات التي زرعها التنظيم قبل انسحابه.

وكان جودت قال في وقت سابق إن قطعات الشرطة نجحت في السيطرة على عدد من الأهداف المهمة في محيط منطقة النجفي، وأحكمت قبضتها على حركة مسلحي التنظيم من خلال نشر القناصين وتكثيف الطيران المسير.

وبالتزامن مع ذلك، أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أن تنظيم الدولة على وشك الاندحار من معقله السابق في الموصل، وأكد استكمال السيطرة على المدينة بحلول الأسبوع المقبل.

من جهتها قالت مصادر عسكرية بمحافظتي نينوى وصلاح الدين إن قوات عراقية بدأت عملية عسكرية لاستعادة قرية إمام غربي جنوب شرق محافظة نينوى والتي سيطر عليها تنظيم الدولة قبل ثلاثة أيام.

وأضافت المصادر أن التعزيزات العسكرية شنت عملية استعادة القرية التي تقع جنوب مدينة القيارة, وهي منطقة واسعة لا يزال التنظيم يسيطر عليها.

مقتل صحفيين
و قالت مصادر صحفية للجزيرة إن صحفيين عراقيين يعملان بقناة "هنا صلاح الدين" المحلية قتلا وأصيب ثالث أثناء مرافقتهما القوات العراقية التي بدأت اليوم العملية العسكرية في القرية المذكورة.

وأضافت المصادر أن القوة العسكرية، التي كان يرافقها الصحفيان، تمت محاصرتها من قبل مسلحي التنظيم في قرية إمام غربي، وأن رتلا من الجيش ما زال محاصرا في المنطقة رغم توجيهه نداءات استغاثة للقوات العراقية.

ويأتي مقتل هذين الصحفيين بعد أكثر من أسبوعين على مقتل ثلاثة صحفيين وإصابة آخر بجروح جراء انفجار لغم في الموصل خلال تغطيتهم معارك استعادة المدينة من تنظيم الدولة.

وتقع قرية إمام غربي على بعد أكثر من 60 كيلومترا جنوب الموصل وقرب نهر دجلة، وهي آخر قرية على الحدود بين محافظتي صلاح الدين ونينوى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن التحالف الدولي أن تنظيم الدولة على وشك الاندحار من معقله السابق في الموصل، في حين تواجه القوات العراقية صعوبات بمعارك المدينة القديمة بسبب لجوء التنظيم لاستخدام “الانتحاريين”.

7/7/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة