سبعة قتلى من أسرة واحدة بقصف لقوات التحالف باليمن

قوات الشرعية تسيطر على مواقع مهمة في مأرب (الجزيرة)
قوات الشرعية تسيطر على مواقع مهمة في مأرب (الجزيرة)

قالت مصادر محلية يمنية إن سبعة أشخاص من أسرة واحدة قتلوا اليوم الثلاثاء جراء غارة جوية شنتها طائرة تابعة للتحالف العربي على منزل يقع شرق منطقة يَخْتِل بمديرية المخا التابعة لمحافظة تعز جنوب غرب البلاد.

وأضافت أن الغارة استهدفت مزرعة تعود لشخص يدعى عبده علي حلبي، مما أدى إلى مقتل أفراد الأسرة، في حين أعلنت وزارة الداخلية في صنعاء التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي عن ارتفاع ضحايا الغارة إلى تسعة قتلى.

في هذه الأثناء سيطر الجيش اليمني على مواقع جديدة وصفت بـ"المهمة" إثر معارك مع جماعة الحوثي وقوات المخلوع علي عبد الله صالح في محافظة مأرب شرقي البلاد، حسب مصادر في المقاومة الشعبية.

وقال مصدر في المقاومة الشعبية في اتصال مع الأناضول إن المعارك تجددت في وقت متأخر من مساء الاثنين بين الجيش اليمني والحوثيين في منطقة "جبل مرثد" الذي كان الجيش قد سيطر على أجزاء واسعة منه في معارك الأيام الماضية.

وأضاف المصدر مفضلا عدم نشر اسمه، إن الجيش واصل تقدمه في جبل مرثد شمال غرب مديرية صرواح بمحافظة مأرب، وسيطر على مواقع مهمة من شأنها أن تسهّل للجيش استكمال السيطرة على الجبل وقطع خطوط إمداد الحوثيين نحو المواقع الأخرى.

وأشار إلى أن المعارك ما تزال تدور بين الطرفين بمختلف أنواع الأسلحة.

ولفت المصدر إلى أن طيران التحالف العربي شن عدة غارات استهدفت تجمعات للحوثيين في المنطقة نفسها، دون مزيد من التفاصيل.

نزع ألغام
في سياق مواز، أفاد مراسل الجزيرة في اليمن أن امرأة مُسنة في الخامسة والستين من عمرها قُتلت وأصيبت ابنتها في انفجار لغم أرضي زرعته مليشيا الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في منطقة سنومة المحجزة بمديرية صرواح غرب محافظة مأرب.

وقال مصدر عسكري إن الفرق الهندسية التابعة للجيش الوطني انتزعت أكثر من 400 لغم أرضي من منطقة المخدرة بمديرية صرواح زرعتها مليشيا الحوثيين والرئيس المخلوع في المنطقة قبل طردها منها منتصف يونيو/حزيران الماضي.

وكان عضو في فريق نزع الألغام قتل وأصيب آخرون قبل أسبوع بانفجار لغم أرضي أثناء عملهم في منطقة المخدرة.

وتدور منذ أسبوعين معارك عنيفة بين الجيش اليمني والحوثيين، يسعى من خلالها الجيش للسيطرة على مركز مديرية صرواح التي يسيطر عليها الحوثيون منذ أبريل/نيسان 2015.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قالت مصادر عسكرية يمنية إن قتلى وجرحى سقطوا من الحوثي وقوات صالح في المواجهات مع الجيش بمحافظات مأرب وحجة وتعز خلال الأيام الماضية. وتتيح هذه التطورات تحرير المدخل الشرقي لصنعاء.

2/7/2017

عبّر مسؤول يمني عن استهجانه وإدانته للاتهامات بالإرهاب التي أطلقها محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي ضد رموز وقيادات الحكومة الشرعية، واتهمه بمناصرة الانقلابيين.

3/7/2017

لوح هاني بن بريك نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي باللجوء إلى القوة لمواجهة قرارات للرئيس عبد ربه منصور هادي قضت في وقت سابق بإقالة محافظي شبوة وسقطرى وحضرموت.

1/7/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة