معارك بين الجيش والحوثيين حول معسكر خالد بتعز

عناصر من المقاومة الشعبية في مبنى بمعسكر خالد بعد سيطرة الجيش عليه قبل أيام (الجزيرة)
عناصر من المقاومة الشعبية في مبنى بمعسكر خالد بعد سيطرة الجيش عليه قبل أيام (الجزيرة)

قالت مصادر للجزيرة إن اشتباكات مستمرة تدور في محيط معسكر خالد بن الوليد الإستراتيجي غرب محافظة تعز، لتأمين المعسكر الذي سيطرت عليه قوات الجيش الوطني قبل أيام.

وأضافت المصادر ذاتها أن الاشتباكات تدور بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة في محيط المعسكر، مع محاولات لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح إلحاق خسائر بقوات الجيش المسيطرة على المعسكر.

ويقع معسكر خالد على طريق يربط الحديدة بتعز وباب المندب، وتبلغ مساحته 12 كيلومترا مربعا تقريبا، وكانت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية حاولت أكثر من مرة اقتحام المعسكر بعد سيطرتها على مدينة المخا الساحلية التابعة لمحافظة تعز في فبراير/شباط الماضي.

وهاجم الحوثيون وحلفاؤهم المعسكر الخميس الماضي بعد يوم من إخراجهم منه. وقال مصدر عسكري يمني لوكالة الصحافة الفرنسية إن الهجوم أسفر عن مقتل عشرين جنديا، كما قتل 16 من مسلحي مليشيا الحوثي وسبعة من الجيش الوطني في اشتباكات وقعت ليل السبت الأحد شرق مدينة المخا، وفق مسؤولين عسكريين وشهود.

من جهة أخرى، نقلت وكالة الأناضول عن مصدر في الجيش الوطني اليمني أن ثمانية جنود قتلوا أمس "على وجه الخطأ" في غارة للتحالف العربي على موقع لهم في مديرية البقع الواقعة شمال شرقي محافظة صعدة -معقل الحوثيين الرئيس- شمالي اليمن.

المصدر : الجزيرة + وكالات