العبادي: "الحشد" سيشارك في استعادة تلعفر

حيدر العبادي
العبادي: الحكومة وضعت خطة عسكرية لشن الحملة على تلعفر (الجزيرة)

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن قوات "الحشد الشعبي" ستشارك في الحملة العسكرية المرتقبة لاستعادة السيطرة على قضاء تلعفر غرب الموصل من قبضة تنظيم الدولة.

وأضاف أن حكومته وضعت خطة عسكرية لشن الحملة التي ستنطلق بمشاركة جميع فصائل القوات المسلحة العراقية بالإضافة إلى الحشد الشعبي، لكنه لفت إلى أن استعادة ما تبقى من مناطق ما زالت تحت سيطرة تنظيم الدولة في العراق بحاجة إلى أشهر أخرى.

وتواصل القوات العراقية منذ نحو أسبوعين الاستعدادات لبدء الحملة العسكرية الجديدة، لكن لم يتضح بعد موعد بدئها.

والمنطقة المستهدفة للحملة هي جبهة بطول نحو 60 كيلومترا، وعرض 40 كيلومترا، وتتألف من مدينة تلعفر وبلدتي العياضية والمحلبية، فضلا عن 47 قرية متناثرة بمنطقة بعضها صحراوي مكشوف، وأخرى تقع بين تلال صخرية متوسطة الارتفاعات.

أما قضاء تلعفر، ويحمل مركزه الاسم نفسه، فيقع على بعد 65 كيلومترا من مدينة الموصل، تقطنه أغلبية تركمانية يتوزعون بين الطائفتين الشيعية والسنية.

ويواجه الحشد الشعبي اتهامات بارتكاب انتهاكات بحق المدنيين السنة من قبيل عمليات الإعدام الميداني واحتجاز مدنيين وتعذيبهم على مدى العامين الماضيين في المناطق التي جرى استعادتها من تنظيم الدولة. وينفي قادة الحشد ارتكاب أي انتهاكات ممنهجة.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

قوات عراقية مشاركة في معركة استعادة الجزء الغربي لمدينة الموصل

قال مصدر أمني إن القوات العراقية قطعت الطريق الرابط بين الموصل وتلعفر أبرز معقلين لتنظيم الدولة في محافظة نينوى، وذلك بعد عشرة أيام من انطلاق حملة استعادة الجانب الغربي للموصل.

Published On 1/3/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة