اشتباكات متقطعة في أحياء بالموصل القديمة

القوات العراقية مازالت تعالج جيوب تنظيم الدولة في أحياء بالموصل القديمة (رويترز)
القوات العراقية مازالت تعالج جيوب تنظيم الدولة في أحياء بالموصل القديمة (رويترز)

قال مصدر أمني عراقي إن بعض أحياء في الموصل القديمة تشهد اشتباكات متقطعة بين القوات العراقية وعناصر تنظيم الدولة الإسلامية، في حين قتل عدد من عناصر تنظيم الدولة بقصف لطائرات أميركية شمال ناحية الشورة جنوب الموصل.

وأكد المصدر وسكان محليون من داخل الموصل أن القوات العراقية لا تزال تعالج جيوبا لتنظيم الدولة بالموصل القديمة في أحياء الشهوان والقليعات والميدان.

وأضافت المصادر أن المروحيات العراقية وجهت صباح اليوم ضربة جوية لأحد أهداف التنظيم ضمن الموصل القديمة.

وأكد سكان محليون أن أصوات الضربات الجوية والاشتباكات بالموصل القديمة تُسمع بشكل يومي في الجانب الأيسر من المدينة، وأن القوات العراقية تمنع العائلات من العودة إلى منازلهم بالموصل القديمة بسبب الاشتباكات.

من جهة أخرى، قالت مصادر أمنية عراقية إن ثلاثة عناصر من تنظيم الدولة قتلوا فجر اليوم في قصف طائرات مروحية أميركية أنفاق لتنظيم الدولة في قرية المغر شمال ناحية الشورة جنوب الموصل، وأضافت المصادر أن مقاتلي التنظيم كانوا يحاولون عبر هذه الانفاق التسلل إلى مركز الناحية.

وكان مسؤولون عراقيون قد أكدوا أمس أن نحو سبعة آلاف عنصر من تنظيم الدولة لا يزالون في العراق، وذلك بعد أسابيع من إعلان استعادة السيطرة على الموصل أبرز معاقل التنظيم.

وأعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، يوم العاشر من الشهر الجاري، استكمال السيطرة على الموصل بعد سبعة شهور من المعارك التي ألحقت أضرارا بالغة بالمدينة التي أعلن منها زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي إقامة "الخلافة" عام 2014.

وبعد يومين من إعلان العبادي، أكد قائد التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة ستيفن تاونسند أن المعركة لم تنته بالعراق في ظل وجود بقايا لتنظيم الدولة في مواقع بالموصل، ودعا إلى طرد هؤلاء المسلحين قبل إطلاق هجمات لملاحقة رفاقهم بمناطق أخرى من البلاد.

المصدر : الجزيرة