"أنقذوا الأطفال" تدعو لإعادة أطفال "الزعتري" للمدارس

مؤسسة أنقذوا الأطفال دعت إلى تقديم دعم مهني ومالي لتوفير تعليم جيد لأطفال مخيم الزعتري للاجئين السوريين بالأردن (الجزيرة)
مؤسسة أنقذوا الأطفال دعت إلى تقديم دعم مهني ومالي لتوفير تعليم جيد لأطفال مخيم الزعتري للاجئين السوريين بالأردن (الجزيرة)

دعت مؤسسة أنقذوا الأطفال المجتمع الدولي إلى الوفاء بالتزاماته وتوفير التمويل والموارد اللازمة لإعادة الأطفال إلى المدارس في مخيم الزعتري للاجئين السوريين بالأردن.

وفي الذكرى الخامسة لإنشاء الأردن مخيم الزعتري -وهو أكبر مخيم للمهجرين السوريين في العالم- جددت مؤسسة أنقذوا الأطفال البريطانية دعوتها للوفاء بالتعهدات التي قدمت في مؤتمري لندن وبروكسل.

وأوضحت "أنقذوا الأطفال" أن الدعم المهني والمالي والاستثمار يشمل تدريب المعلمين والمستشارين في البلدان المضيفة بحيث يحصل الأطفال على مستوى التعليم الذي يستحقونه، وتحسين النظم لضمان شعور الأطفال بالأمان في المدارس عبر مواجهة البلطجة، وتعزيز التماسك المجتمعي، وإنفاذ القانون ضد العقاب البدني.

ودعت المؤسسة إلى وضع خطط للتخلص التدريجي من نموذج النوبات المزدوجة، مع وجود مسار واضح للعودة إلى التعليم النظامي بدوام كامل.

ولفت بيان "أنقذوا الأطفال" إلى ضرورة زيادة التركيز على التعليم غير الرسمي حتى يعود الأطفال إلى التعليم النظامي وهم على استعداد للتعلم.

المصدر : الجزيرة