الورفلي مساعد حفتر يعدم عشرين شخصا ببنغازي

أظهر مقطع فيديو نشر على موقع "فيسبوك"، الرائدَ "محمود الورفلي" -القائد العسكري البارز في قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر– وهو يشرف على إعدام عشرين من الملثمين في بنغازي دون ذكر هوياتهم الشخصية.

وكان الضحايا يرتدون ملابس كتلك التي يُلبسها تنظيم الدولة الإسلامية لضحاياه حينما يعدمهم.

وظهر الورفلي في التسجيل وهو يقرأ قرارا أصدره هو بتشكيل محكمة ميدانية حكمت بالإعدام رميا بالرصاص على من اتهمهم بالضلوع في أعمال قتل وخطف وتفجير وذبح لأفراد من المؤسسة العسكرية التابعة لحفتر في بنغازي، بحسب التسجيل.

يشار إلى أن القائد العسكري في قوات ما يعرف بعملية الكرامة محمود الورفلي، ظهر في مقاطع سابقة وهو ينفذ عمليات إعدام وتصفية جسدية خارج إطار القانون.

واعتبر المحلل السياسي عبد السلام الراجحي أن هذه الإعدامات هي رسالة على رد مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان التي طالبت بفتح تحقيق في الجرائم التي يرتكبها الورفلي، مضيفا أن هذه الإعدامات لا تختلف عن تلك التي كان ينفذها تنظيم الدولة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أظهر مقطع مصور نشر على صفحة فيسبوك النقيب محمود الورفلي القائد العسكري البارز بقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، داخل غرفة وهو يعدم شخصا قال إنه “جزائري” يتبع تنظيم الدولة الإسلامية.

7/5/2017

طالبت الأمم المتحدة قوات اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، التي تسيطر على شرقي ليبيا، بالتحقيق في عمليات تعذيب وإعدامات نفذتها قواته بحق سجناء دون محاكمة بالمناطق الخاضعة لسيطرتها.

19/7/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة