القوات الكردية تعزز قواتها وتتوغل جنوب الرقة

عناصر من قوات سوريا الديمقراطية في حي السباهية غربي الرقة، الذي سيطروا عليه في بداية الهجوم (الأوروبية)
عناصر من قوات سوريا الديمقراطية في حي السباهية غربي الرقة، الذي سيطروا عليه في بداية الهجوم (الأوروبية)

قالت قوات سوريا الديمقراطية إنها توغلت في مدينة الرقة من جهة الجنوب، وسيطرت على سوق الهال، كما أنها عززت قواتها على جبهات القتال بينما تتواصل المعارك بينها وبين تنظيم الدولة الإسلامية في مناطق أخرى بالمدينة.

وتمكنت هذه القوات -التي تضم وحدات حماية الشعب الكردية وتشكل أساسها- من التوغل من جهة الجنوب اليوم الأحد بعدما عبرت نهر الفرات، وكانت قد أغلقت الخميس الماضي هذا المنفذ الأخير لتصبح المدينة مطوقة بشكل كامل.

وفي بيان نشره اليوم قال المكتب الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية -المدعومة من التحالف الدولي– إنها نشرت ألف مقاتل إضافي في جبهات القتال مع تنظيم الدولة بالرقة. وأضافت أن هذه التعزيزات تلقت تدريبات في معسكرات لقوات سوريا الديمقراطية بالتعاون مع التحالف الدولي.

وأضاف أن نشر التعزيزات يستهدف إحراز تقدم جديد في إطار العملية العسكرية التي بدأت يوم 6 يونيو/حزيران الماضي. ووفق التحالف الدولي فإن نحو 2500 من مقاتلي تنظيم الدولة موجودون داخل الرقة.

وقبل أيام سيطرت ما تعرف بقوات النخبة المدعومة من التحالف والمشكلة من مقاتلين عرب على حي الصناعة شرقي الرقة، بيد أن تنظيم الدولة شن هجوما مضادا واستعاد أجزاء من الحي.

في هذه الأثناء قال ناشطون إن غارات للتحالف الدولي استهدفت اليوم منطقة سكنية في الرقة وأسفرت عن مقتل امرأة وأطفالها الثلاثة وامرأة أخرى. كما قالوا إن 52 مدنيا قتلوا وأصيب 150 آخرون جراء غارات التحالف والقصف المدفعي من قوات سوريا الديمقراطية على أحياء الرقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

طوقت قوات سوريا الديمقراطية مدينة الرقة الخاضعة لتنظيم الدولة الإسلامية بدعم من التحالف الدولي، حيث سيطرت هذه القوات على قرية كسرة عفنان جنوب الرقة بعد معارك مع التنظيم.

29/6/2017
المزيد من أحلاف عسكرية
الأكثر قراءة