قطر: ملتزمون بتنمية وسلام دارفور رغم الحصار

أكد سفير قطر في السودان راشد بن عبد الرحمن النعيمي التزام دولة قطر "بكل ما تعهدت به من تنمية ومساع جادة لتحقيق السلام في دارفور، رغم ما تواجهه هذه الأيام من حصار وافتراءات".

وشدد السفير القطري على أن "كل ذلك لن يثني قطر عن القيام بدورها لتحقيق السلام والاستقرار لشعب دارفور".
 
جاءت تصريحات السفير القطري خلال تدشين مشروع التمكين الاقتصادي للمُسرَحين في مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور أمس، بالتعاون بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومفوضية إعادة التسريح والدمج السودانية، وحكومة الولاية.
 
ويندرج هذا المشروع في إطار الدعم الذي يقدمه صندوق قطر للتنمية ومؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية (راف)، من أجل استقرار وتنمية مجتمعات دارفور عبر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وأشاد وزير التعاون الدولي السوداني إدريس سليمان بـ"الجهود المقدرة التي بذلتها قطر لإحلال السلام بدارفور". وأضاف أن قطر "لم تكتف بالعملية السلمية في دارفور، بل ساهمت في تحقيق التنمية والخدمات".

وأضاف أنها "تمكّن المسرحين اقتصاديًا بدخولهم دائرة الإنتاج من خلال البرنامج، الذي يستهدف ثلاثة آلاف مسرح في كل ولايات دارفور بتكلفة أكثر من 88 مليون دولار في المرحلة الأولى".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

احتفلت مدينة الفاشر -عاصمة دارفور غرب السودان- باكتمال تنفيذ وثيقة الدوحة للسلام في الإقليم وانتهاء أجل السلطة الانتقالية هناك، وذلك بحضور الرئيس السوداني وأمير قطر ورئيسي تشاد وأفريقيا الوسطى.

7/9/2016

انعقد بالفاشر احتفال بانتهاء آجال السلطة الإقليمية بدارفور واكتمال وثيقة الدوحة للسلام الخاصة بالإقليم، ويشارك في الاحتفال الرئيس السوداني عمر البشير وأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

7/9/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة