إدانة أممية لغارة للتحالف قتلت مدنيين باليمن

عبرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن "صدمتها العميقة وحزنها الشديد" بسبب الخسائر البشرية بين المدنيين إثر قصف جوي للتحالف العربي استهدف أمس الثلاثاء منطقة موزع المحاصرة بمحافظة تعز في اليمن.

وقالت المفوضية إن معظم القتلى من عائلة واحدة، كما أبلغ عن إصابات نقل عدد منها إلى المستشفيات المجاورة لتلقى العلاج.

وأشارت إلى أن الأشخاص الذين قتلوا في الحادث نزحوا إلى موزع من منطقة المخا وكذلك من تعز التي تشهد أيضا أعمالا قتالية عنيفة.

ووجهت المفوضية السامية نداء إلى جميع أطراف النزاع لبذل أقصى الجهود في حماية المدنيين والتخفيف من المعاناة الإنسانية في اليمن.

من جانبه طلب وزير حقوق الإنسان اليمني محمد عسكر من اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان إجراء تحقيق في الغارة التي استهدفت مدنيين في تعز، ودعا اللجنة للقيام بالتحقيق في هذه الحادثة التي وصفها بالمؤسفة، وفق الاجراءات المتبعة لديها.

وتعمل اللجنة الوطنية للتحقيق بادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان على تقصّي الأحداث، ورصد انتهاكات الأطراف المتحاربة التي تصيب مدنيين.

وكانت مصادر قد أكدت أمس أن غارة جوية للتحالف العربي أدت إلى مقتل 20 شخصا -أغلبهم نساء وأطفال- في منطقة الهاملي موزع شمال معسكر خالد في تعز.

وتشهد المنطقة التي استهدفها القصف غارات كثيفة ومعارك مستمرة منذ أربعة أيام بين الحوثيين وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة، والقوات الحكومية المسنودة بالتحالف العربي من جهة أخرى.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قتل عشرون مدنيا -بينهم سبع نساء- في غارة لمقاتلات التحالف العربي غرب محافظة تعز باليمن، كما قتل سبعة من الحوثيين وجُرح عشرات خلال هجوم فاشل بمديرية نهم شرق العاصمة صنعاء.

18/7/2017

نفت الأمم المتحدة وجود نية لاستبدال المبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، في الوقت الذي أوضح فيه الأخير أن لديه خطة لإدارة ميناء الحديدة.

18/7/2017
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة