صالح يدعو لمصالحة وطنية شاملة في اليمن

صالح قال إنه ينشد سلام الشجعان لا سلام الاستسلام (أسوشيتد برس)
صالح قال إنه ينشد سلام الشجعان لا سلام الاستسلام (أسوشيتد برس)

دعا الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح إلى ما سماها مصالحة وطنية شاملة لا تستثني أحدا من أجل الوطن وإنقاذ ما يمكن إنقاذه، مشددا على أنه لا يطمح إلى العودة للسلطة.

وفي كلمة وجهها إلى أنصاره في ذكرى تقلده الحكم يوم 17 يوليو/تموز 1987، قال صالح إن "الموقف الوطني الموحد والصلب سيجعل الأشقاء ومن تحالف معهم يحسون بحجم جرمهم الذي ارتكبوه بحق اليمن واليمنيين، وسيرضخون لموقفكم الوطني الصادق والموحد".

كما دعا صالح -الذي حكم اليمن 33 عاما- إلى "فتح صفحة جديدة تسودها الأخوّة والمحبة"، مضيفا أنه ينشد "سلام الشجعان لا سلام الاستسلام".

وتابع بقوله "لا بد من التضحية سواء بالسلطة أو الجاه أو المال، وكذا التخلي عن التبعية للخارج.. الدم الذي يراق يمني، والأرواح التي تزهق يمنية، والخاسر الوحيد هو اليمن أولا وأخيرا".

واعتبر أن "موقف اليمنيين الموحد سيمكنهم من الوقوف ندا لند مع دول الجوار في مفاوضات مباشرة، والوصول إلى حلول مرضية للجميع لا ضرر فيها ولا ضرار".

وشدد الرئيس اليمني السابق على أنه لا يطمح إلى العودة للسلطة "كما تروّج وسائل الإعلام"، معتبرا أن التسريبات التي تتحدث عن عودته ونجله أحمد إلى السلطة هدفها هو "إثارة الفتنة".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أكد رئيس مجلس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر أن الوحدة اليمنية غدت في حد ذاتها معضلة، وأنها لم تعد قابلة للاستمرار إلا في صيغة اتحادية جديدة.

أغارت طائرات التحالف العربي على قاعدة الديلمي الجوية شمال العاصمة اليمنية صنعاء. وقالت مصادر يمنية إن الطائرات استهدفت القاعدة بغارتين وسُمع دوي انفجارين عنيفين وسط تحليق مكثف لهذه الطائرات.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة