مقدسيون يتحدَّون الاحتلال ويصلون على أسوار الأقصى

أدى مواطنون مقدسيون صلاة العشاء ليوم السبت أمام باب الأسباط استجابة لدعوات بكسر الحصار على المسجد الأقصى والصلاة قرب أبوابه.

وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي الحرم القدسي الشريف والبلدة القديمة في القدس المحتلة لليوم الثاني على التوالي، وذلك بعد العملية التي نفذها ثلاثة شبان فلسطينيين وأدت إلى استشهادهم ومقتل شرطيين إسرائيليين.

كما أقام جنود الاحتلال حواجز عسكرية على جميع مداخل البلدة القديمة ومحيطها.

ودعت حركات شبابية فلسطينية إلى مسيرات للتصدي للاحتلال ردا على إغلاق إسرائيل المسجد الأقصى، في الوقت الذي صدرت فيه دعوات لتصعيد الانتفاضة انتصارا للقدس والأقصى.

وقرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فتح المسجد الأقصى تدريجيا اعتبارا من يوم الأحد، وأفاد مراسل الجزيرة في القدس بأن نتنياهو اتخذ قرار إعادة فتح المسجد بتدرج بعد مشاورات أجراها مع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

دعت حركات شبابية فلسطينية لمسيرات للتصدي للاحتلال ردا على إغلاق إسرائيل المسجد الأقصى المبارك، في الوقت الذي صدرت فيه دعوات لتصعيد الانتفاضة انتصارا للقدس والأقصى.

يواصل الاحتلال إغلاق الحرم القدسي الشريف والبلدة القديمة بالقدس المحتلة لليوم الثاني على التوالي، ويفرض إجراءات أمنية وُصفت بالعقاب الجماعي، وذلك بعد اشتباكات أسفرت عن استشهاد ثلاثة فلسطينيين ومقتل إسرائيليين.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة