تمرين مشترك بين البحرية القطرية والبريطانية

الزورق البريطاني يعد من أحدث كاسحات الألغام البحرية في العالم (الجزيرة)
الزورق البريطاني يعد من أحدث كاسحات الألغام البحرية في العالم (الجزيرة)

أجرت القوات البحرية الأميرية القطرية والقوات البحرية الملكية البريطانية اليوم الجمعة تمرينا مشتركا في العاصمة الدوحة.

وأعلنت مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع القطرية عن زيارة الزورق البريطاني "إتش إم إس ميديلتن" للدوحة للمشاركة في تمرين بحري مشترك بين القوات البحرية الأميرية القطرية والقوات البحرية الملكية البريطانية في المياه الإقليمية القطرية.

وذكرت المديرية أن هذا التمرين يأتي بناء على اتفاقيات مسبقة بين دولة قطر وبريطانيا في إطار التعاون الدفاعي الثنائي بين البلدين لدعم جهود مكافحة الإرهاب وعمليات القرصنة والتهريب ولحفظ الأمن والاستقرار بالمنطقة.

ويعد الزورق البريطاني "إتش إم إس ميديلتن" من أحدث كاسحات الألغام البحرية التي تستخدم سلاحا مضادا للغواصات والزوارق الحربية والطرادات البحرية في العالم.

وكانت البحرية القطرية أجرت الشهر الماضي تمرينات مشتركة مع البحرية الأميركية، تضمنت الرماية المدفعية والصواريخ البحرية والإمداد والإخلاء الطبي.

وشارك في تلك التمرينات تسع وحدات وثلاث فرق بحرية خاصة، وتضمنت رصد أهداف ما فوق خط الأفق عبر طائرات الهيلوكوبتر، واستغرقت عدة ساعات، وجرت في عرض المياه الخليجية التابعة لدولة قطر.

وقال مسؤولون إنه لا علاقة لتلك التمرينات بالأزمة الخليجية، لكن مراقبين رأوا أنها تعكس عمق العلاقة بين واشنطن والدوحة.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أعلن اليوم الجمعة عن اختتام مناورات بين البحريتين القطرية والأميركية بعد إجراء عدة تمرينات بالرماية المدفعية والصواريخ البحرية والإمداد والإخلاء الطبي. وشاركت فيها تسع وحدات وثلاث فرق بحرية خاصة.

16/6/2017

أفادت وكالة الأنباء القطرية نقلا عن مديرية التوجيه المعنوي بوزارة الدفاع القطرية، أن سفينتين تابعتين للقوات البحرية الأميركية وصلتا لميناء حمد الدولي للمشاركة بتمرين مشترك مع القوات البحرية الأميرية القطرية.

15/6/2017
المزيد من اتفاقات ومعاهدات
الأكثر قراءة