قتلى وجرحى من المعارضة بتفجير "انتحاري" بإدلب

انفجار دراجة نارية في مدينة إدلب الشهر الماضي (ناشطون)
انفجار دراجة نارية في مدينة إدلب الشهر الماضي (ناشطون)

قالت مصادر في المعارضة إن "انتحاريا" فجر سيارة ملغمة وسط تجمع لمقاتلي المعارضة قرب مدينة إدلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة شمال غرب سوريا.

ونقلت رويترز عن المصادر أن الانفجار هز مصنع نسيج كان يستخدمه مقرًا أعضاءُ في هيئة تحرير الشام، وهي تحالف جماعات مسلحة على رأسها جبهة فتح الشام (النصرة سابقا).

وأكد مصدر في المعارضة أن 12 شخصا على الأقل قتلوا في التفجير، والعشرات أصيبوا.

وتشن هيئة تحرير الشام منذ أيام حملة واسعة لضبط خلايا نائمة تابعة لـ تنظيم الدولة في محافظة إدلب، وتقول إنها اعتقلت مئة شخص على الأقل بينهم أفراد تقول إنهم عناصر بارزة كانت وراء سلسلة اغتيالات وتفجيرات بالمحافظة الأيام الأخيرة.

وغالبا ما تتعرض مقرات فصائل في المعارضة، منها حركة أحرار الشام، لتفجيرات "انتحارية" تسبب أبرزها في أبريل/نيسان 2016 بمقتل قائد أركان الحركة في بلدة بنش.

وخاضت حركة أحرار الشام في أكتوبر/تشرين الأول الماضي معارك شرسة ضد تنظيم "جند الأقصى" المبايع لتنظيم الدولة في إدلب.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أفاد مراسل الجزيرة في سوريا بارتفاع ضحايا تفجير سيارة ملغمة في بلدة الدانا بريف إدلب الشمالي إلى سبعة قتلى من المدنيين، بينهم امرأة وطفل، إضافة إلى إصابة عشرات المدنيين.

25/6/2017

قتل أربعة أشخاص وأصيب آخرون بانفجار دراجة مفخخة بإدلب التي تسيطر عليها فصائل المعارضة السورية، بينما أعلنت وكالة سانا الرسمية استعادة قوات النظام السيطرة على مناطق بريف دمشق الجنوبي الشرقي.

22/6/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة