القوات العراقية تلاحق فلول تنظيم الدولة بالموصل القديمة

مشاهد دمار وخراب جراء الحرب في الجانب الغربي من الموصل (رويترز)
مشاهد دمار وخراب جراء الحرب في الجانب الغربي من الموصل (رويترز)

وأضافت المصادر أن مسلحين من تنظيم الدولة إما فروا إلى شرق الموصل، وإما سلّموا أنفسهم للقوات الحكومية.

وقال قائد في قوات مكافحة الإرهاب التابعة للجيش العراقي إن قواته تقوم بتمشيط وتطهير مناطق توجد فيها خلايا نائمة، وتحدث عن اختباء مسلحين في الملاجئ والسراديب، مضيفا أن العملية ستستغرق يوما أو يومين.

إعلان النصر
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد زار الموصل الاثنين الماضي، وأعلن من هناك هزيمة التنظيم في المدينة، فيما اعتبر أكبر هزيمة للتنظيم منذ إعلانه قيام ما سماها "دولة الخلافة" قبل ثلاث سنوات.

وبينما لا تزال جثث مقاتلين ومدنيين ملقاة في الأزقة الضيقة أو تحت أنقاض منازل دمرتها طائرات التحالف الدولي أو مدفعية القوات العراقية، أظهرت صور جوية دمارا واسعا في المدينة القديمة الواقعة في القسم الغربي من الموصل، الذي بدأت القوات العراقية هجوما لاستعادته في فبراير/شباط الماضي.

وفي سياق متصل قال مصدر أمني لوكالة الأناضول إن 15 عنصرا من التنظيم سلموا أنفسهم إلى قوات الجيش في محافظة ديالى (60 كلم شرق بغداد)، في تطور اعتبر الأول من نوعه بعد إعلان العراق سيطرته على الموصل.

عملية عسكرية
وفي الوقت الذي تجري فيه ما وصفت بعمليات تطهير في المدينة القديمة بالموصل، بدأت قوات عراقية عملية عسكرية بدعم من التحالف الدولي لاستعادة قرية "الإمام غربي" (سبعين كيلومترا تقريبا جنوب الموصل) التي استولى عليها مسلحو تنظيم الدولة قبل أكثر من أسبوع.

وكانت مصادر محلية قالت في وقت سابق اليوم إن تعزيزات عسكرية من قوات الشرطة الاتحادية والجيش وصلت إلى محيط القرية الواقعة ناحية القيارة (جنوب الموصل)، وأضافت المصادر أن مواجهات اندلعت وأسفرت عن سقوط قتلى من الطرفين.

في السياق نفسه، أفاد مصدر أمني عراقي بمصرع أربعة من عناصر مليشيات الحشد الشعبي اليوم في انفجار عبوة ناسفة قرب قضاء تلعفر (غرب الموصل) الذي يخضع لتنظيم الدولة.

وإلى الجنوب من الموصل قالت مصادر أمنية عراقية إن سبعة من التنظيم وثلاثة من مليشيات الحشد الشعبي قتلوا في هجوم شنه التنظيم على قريتي الخنيفيس والأتوريين بمحيط قضاء الحضر.

وأضافت المصادر أن التنظيم فجر ثلاث سيارات مفخخة يقودها انتحاريون قبل أن تصل إلى مركز القضاء. يذكر أن هذا هو الهجوم الثاني الذي شنه التنظيم على القضاء خلال يومين، لكنه فشل في اقتحام مركزه.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

دارت مواجهات متفرقة غربي الموصل بعد يوم من الإعلان رسميا عن استعادة المدينة من تنظيم الدولة، وقالت القوات العراقية إنها ستنتهي من عمليات التطهير خلال يومين على الأكثر.

11/7/2017

وجّه مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين -اليوم الثلاثاء- نداء لتحقيق “العدالة” و”المصالحة”، بعد استعادة القوات الحكومية العراقية مدينة الموصل من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

11/7/2017

تواصل القوات العراقية تطهير منطقة الشَّهْوان بالموصل القديمة من جيوب تنظيم الدولة بعد الإعلان الرسمي عن استعادتها، في حين قتل خمسة من الجيش العراقي باشتباكات مع التنظيم بقرية جنوبي الموصل.

11/7/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة