"مراسلون بلا حدود" تدين هجوم دول عربية على الجزيرة

دانت منظمة "مراسلون بلا حدود" ما وصفته بــ"هجوم" عدد من الدول العربية على شبكة الجزيرة الإعلامية، ووصفتها بضحية للهجمة الدبلوماسية على قطر.

وجاء بيان أصدرته المنظمة إنها لا تملك معلومات عن وضع موظفي الجزيرة في الرياض وما إذا كانوا قد تأثروا جراء التعليمات التي أصدرتها السلطات السعودية للمواطنين القطريين بمغادرة المملكة خلال 14 يوما.

وقالت رئيسة قسم الشرق الأوسط في "مراسلون بلا حدود" ألكساندرا الخازن إن إغلاق مكتب الجزيرة يعد قرارا سياسيا يرقى إلى فرض رقابة على المحطة.

واعتبرت الخازن هذا الإجراء انتهاكا لحرية الإعلام يضاف إلى سجل السعودية البالغ السوء في ما يخص حرية التعبير والإعلام، وحثت الرياض على مراجعة قرارها بإغلاق مكتب الجزيرة والسماح للمحطة بالعمل في البلاد.

كما انتقد بيان المنظمة قرار الأردن إغلاق مكتب الجزيرة وقيام السلطات المصرية بحجب موقع الجزيرة ضمن عشرين موقعا إلكترونيا آخر بتهمة الانحياز لجماعة الإخوان المسلمين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

طالب مركز حماية وحرية الصحفيين بالأردن الحكومة بالعودة عن قرار إلغاء تراخيص مكتب قناة الجزيرة، من جانبها أدانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان قرار السلطات الأردنية.

حصدت شبكة الجزيرة الإعلامية للسنة الثانية على التوالي جائزة أفضل موقع إخباري مع خمس جوائز أخرى وأربع شهادات تقدير، في ملتقى جوائز الإعلام الرقمي السنوي بلندن.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة