أردوغان: العقوبات على قطر لن تحل الأزمة

أردوغان: عزل قطر لن يحل أي مشكلة (رويترز)
أردوغان: عزل قطر لن يحل أي مشكلة (رويترز)

اعتبر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن العقوبات التي فرضت على قطر ليست صائبة ولن تحل أي مشكلة، وأكد أن بلاده ستواصل فعل كل ما في وسعها للمساعدة في حل الأزمة.

وقال أردوغان في خطاب أمام سفراء في أنقرة عقب مأدبة إفطار رمضاني إنه يأمل أن ترفع هذه العقوبات في أسرع وقت، منوها إلى "برودة أعصاب" الدوحة و"المقاربة البناءة" التي تنتهجها في التعامل مع هذه الأزمة، واعتبر أن "تقديم قطر على أنها دولة داعمة للإرهاب اتهام خطير"، مشيرا إلى أنه يعرف قادة قطر جيدا ولو كانت الحال كذلك لكنت أول رئيس دولة يتصدى لهم.

وأكد أن بلاده ستواصل تعزيز علاقاتها مع قطر كما مع كل الأصدقاء الذين دعمونا في الأوقات الأكثر حرجا، ولا سيما خلال انقلاب 15 يوليو/تموز الماضي.

ودعا الرئيس التركي دول مجلس التعاون الخليجي إلى "حل خلافاتها عن طريق الحوار"، وقال متحدث باسمه إن أردوغان يقوم بـ"جهود دبلوماسية" لحل الأزمة بين الدوحة والدول الخليجية التي أعلنت قطع علاقاتها الدبلوماسية معها.

وأكد أردوغان أنه تحدث إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري وملك الأردن عبد الله الثاني وآخرين في إطار مسعى دبلوماسي لحل الخلاف.

من جهته، قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم إن بلاده تشعر بالحزن بسبب الأزمة بين قطر وكل من السعودية والإمارات والبحرين، وقال إنه يجب عدم زعزعة العلاقات بين الدول استنادا لأخبار مفبركة.

وكانت كل من السعودية والبحرين والإمارات ومصر أعلنت فجر الاثنين قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وطلبت من الدبلوماسيين القطريين المغادرة، وأغلقت المجالات الجوية والمنافذ البرية والبحرية مع الدوحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

فتح تسارع الإجراءات التي اتخذتها السعودية والإمارات والبحرين ضد قطر عقب قطع علاقتها الدبلوماسية معها، الأبواب أمام تساؤلات كثيرة عن مدى قانونية هذه الإجراءات ومستقبل مجلس التعاون الخليجي.

عقد أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح مباحثات ثنائية مع الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز بمدينة جدة ضمن المساعي الكويتية لتهدئة الأزمة الخليجية الناجمة عن قطع العلاقات مع قطر.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة