السلطة تقطع رواتب أسرى محررين بالضفة وغزة

فعاليات سابقة في غزة احتجاجا على قطع الرواتب (رويترز)
فعاليات سابقة في غزة احتجاجا على قطع الرواتب (رويترز)

قال مدير مكتب مركز إعلام الأسرى عبد الرحمن شديد إن عشرات الأسرى المحررين في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة فوجئوا اليوم الأحد بقطع السلطة الفلسطينية رواتبهم.

واستنكر شديد هذا الإجراء، معتبرا أنه جاء تلبية لضغوط الاحتلال بالدرجة الأولى، ووصفه بأنه عمل غير وطني وغير أخلاقي.

ودعا إلى التراجع عن هذه الخطوة، مشيرا إلى أنهم يدرسون تنفيذ خطوات بمشاركة الأسرى المحررين وعائلات الأسرى في الضفة الغربية وقطاع غزة.

من جهتها، أكدت مصادر فلسطينية أن الأسرى الذين قطعت رواتبهم وصل عددهم إلى أكثر من 250، وهم من محرري صفقة "وفاء الأحرار" ومن كافة الفصائل الفلسطينية، وسبق أن أدانتهم سلطات الاحتلال الإسرائيلي بقتل إسرائيليين.

وذكرت المصادر أن وزارة المالية التابعة للسلطة صرفت اليوم الأحد مخصصات عائلات الأسرى ورواتب الأسرى المحررين، إلا أن أكثر من 250 أسيرا محررا تفاجؤوا بعدم صرف مخصصاتهم ورواتبهم.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية كشفت مؤخرا عن جملة من المطالب الإسرائيلية والأميركية للسلطة الفلسطينية بهدف العودة إلى مفاوضات التسوية، بينها قطع رواتب الأسرى.

المصدر : الجزيرة + الصحافة الفلسطينية

حول هذه القصة

أعلنت مصلحة سجون الاحتلال الليلة الماضية قائمة الأسرى الفلسطينيين الذين سيتم الإفراج عنهم ضمن الدفعة الثالثة من قدامى المعتقلين، ويأتي الإفراج -المنتظر فجر الثلاثاء- قبيل زيارة مرتقبة لوزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى إسرائيل ورام الله لدفع محادثات السلام.

29/12/2013

اعتبر الكاتب بصحيفة “إسرائيل اليوم” نداف شرغاي أن إسرائيل دفعت ثمنا باهظا يإبرامها صفقة شاليط مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عام 2011، لأن معظم الأسرى المحررين عادوا للقتال.

1/4/2017

نفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين شائعات بثها الإعلام الإسرائيلي عن وقف 88 أسيرا فلسطينيا إضرابهم عن الطعام، بينما أعلن إسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس دعمه الكامل للإضراب.

24/4/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة