العطية يبحث بأنقرة أزمة الخليج والتعاون العسكري

بدأ وزير الدولة القطري لشؤون الدفاع خالد بن محمد العطية اليوم الجمعة مباحثاته مع نظيره التركي فكري إيشق في أنقرة، حيث يركز الوزيران على تطورات الأزمة الخليجية وملف القاعدة العسكرية التركية في قطر.

وقال مراسل الجزيرة في أنقرة المعتز بالله حسن إنه لم يُعلَن رسميا حتى الآن عن مجريات اللقاء، إلا أن مقربين من الحكومة التركية أكدوا أن المباحثات ستتناول تطورات الأزمة الخليجية وملف القاعدة التركية التي طالبت دول الحصار بإغلاقها ضمن المطالب التي أرسلتها إلى الدوحة قبل أيام.

ومن المقرر أن يلتقي العطية أيضا بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وذلك بعد أن اعتبر الأخير أن مطالبة دول الحصار بالإغلاق الفوري للقاعدة التركية ووقف أي تعاون عسكري مع تركيا في قطر هي "مطالبة قبيحة" ولا يجدها صحيحة، مشيرا إلى أنها تمثل تدخلا في العلاقات الثنائية بين الدوحة وأنقرة.

ونقل المراسل عن مصادر مطلعة أن تركيا ستؤكد مجددا موقفها الذي أعلنه أردوغان بشأن رفضها إغلاق القاعدة في قطر، حيث سبق أن صرح إيشق بأن هدف هذه القاعدة يتمثل في مهام تدريبية ودعم الأمن في المنطقة، وأن بلاده ليست لديها أي خطط لإعادة تقييم الاتفاق مع قطر بشأن القاعدة.

يذكر أن قطر كانت وقعت مع تركيا عام 2014 اتفاقية لإنشاء قاعدة عسكرية تركية في الدوحة.

وصادق البرلمان التركي على الاتفاقية واعتمدها في يونيو/حزيران الجاري، وعلى أساسها أرسلت أنقرة دفعتين من القوات التركية إلى قطر في مهام تدريبية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من عربي
الأكثر قراءة