إسرائيل تعلن القنيطرة منطقة عسكرية مغلقة

مواجهات بين المعارضة المسلحة وقوات النظام في القنيطرة (ناشطون)
مواجهات بين المعارضة المسلحة وقوات النظام في القنيطرة (ناشطون)
أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم الثلاثاء منطقة القنيطرة الحدودية في مرتفعات الجولان السورية المحتلة "منطقة عسكرية مغلقة" يُمنع على المدنيين الإسرائيليين الدخول إليها، وذلك عقب اشتباكات بين المعارضة المسلحة وقوات النظام خلفت قتلى.

وفي تصريح مكتوب، أرجع الجيش الإسرائيلي القرار إلى أنه "يأتي نظرا لاستمرار الصراع الداخلي في الجانب السوري من الحدود، ومن أجل حماية أمن المواطنين"، قائلا إنه "يسمح بدخول المنطقة فقط للمزارعين".

وأوضح مصدر عسكري إسرائيلي لوكالة الأناضول فضل عدم الكشف عن هويته أن القرار "مؤقت ومرتبط بتقييم الأوضاع في المنطقة".

مواجهات
وتشهد المواقع التي تسيطر عليها المعارضة السورية في محيط مدينة البعث بمحافظة القنيطرة قصفا صاروخيا ومدفعيا مكثفا من قبل قوات النظام السوري.

وقد استُهدفت القنيطرة القديمة والصمدانية والقحطانية والحميدية، والمواقع التي كانت قد سيطرت عليها المعارضة مؤخرا.

كما شنت قوات النظام مدعومة بمليشيا لبنانية وإيرانية هجمات لاستعادة المواقع التي سيطرت عليها المعارضة، إلا أن الأخيرة تمكنت من صدها، وقالت إنها قتلت عددا من جنود النظام، ودمرت عددا من مدرعاته.

وشهدت الجولان المحتلة في الأيام القليلة الماضية ثلاثة أحداث مرتبطة بالحرب في سوريا، إذ سقطت قذائف صاروخية مرتين على مرتفعات الجولان، كما أصابت رصاصات سلاح رشاش مقر قيادة قوات أممية في المنطقة.

ونفذ الجيش الإسرائيلي غارات مرتين على مواقع للجيش السوري ردا على ما قال إنه "انزلاق النار نتيجة الصراع الداخلي في سوريا".

المصدر : الجزيرة