قتلى بغارات مجهولة المصدر في ريف دير الزور

قالت مصادر للجزيرة إن عشرة أشخاص على الأقل قتلوا بينهم أطفال ونساء، وإن عددا آخر أصيب في غارات شنتها طائرات مجهولة على مدينة القورية في ريف دير الزور الشرقي في شرق سوريا.

وتتعرض المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في دير الزور لغارات شبه يومية سواء من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أو من روسيا أو النظام السوري، مما يتسبب في مقتل وجرح مئات المدنيين.

وفي تطور آخر، أعلنت قوات سوريا الديمقراطية أنها سيطرت الأحد على حي القادسية في الجهة الغربية من مركز مدينة الرقة شمال سوريا، بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم الدولة.

وقالت تلك القوات -التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية المكون الرئيسي فيها- إنها سيطرت على مدخل جسر الرقة الجديد وقرى الكسرى والسيطرة أيضا على قرية الفرخة جنوب مدينة الرقة، واستولت على أسلحة وقتلت عددا من عناصر التنظيم خلال المواجهات.

وأشارت قوات سوريا الديمقراطية إلى أن الاشتباكات ما تزال جارية في حيي الروضة والرميلة داخل مدينة الرقة.

سيارة عسكرية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية تمشط أحد شوارع الرقة الغربية 

يُذكر أن قوات سوريا الديمقراطية بدعم من التحالف الدولي أعلنت في السادس من يونيو/حزيران الجاري ما وصفتها بالمعركة الكبرى للسيطرة على مدينة الرقة من قبضة تنظيم الدولة.

وطردت قوات سوريا الديمقراطية مسلحي تنظيم الدولة من مساحات واسعة من الأراضي في شمال سوريا على مدى الـ 18 شهرا الماضية.

وانتزع مسلحون من المعارضة السورية التي تدعمها تركيا أيضا مناطق من مسلحي التنظيم، كما تقدم الجيش السوري هذا العام سريعا في المناطق الصحراوية التي كانت خاضعة للتنظيم.

ويساعد التحالف بقيادة الولايات المتحدة تقدم قوات سوريا الديمقراطية ضد مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في حملة الرقة بالقصف المدفعي والغارات الجوية، بما في ذلك ضربات تستهدف قادة التنظيم.

وقال التحالف هذا الشهر إن ضرباته الجوية قتلت تركي البنعلي رجل الدين البحريني كان يعد مفتي التنظيم، وهو أرفع شخصية معروفة من دول الخليج العربية بالتنظيم.

كما أعلن الأسبوع الماضي أنه قتل فواز الراوي الذي وصفه بأنه مسؤول التمويل في التنظيم بغارة جوية في سوريا.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

وصلت قوات النظام السوري ومليشيات عراقية وإيرانية إلى حدود دير الزور من الجهة الجنوبية بمحاذاة الحدود السورية العراقية، بينما تجددت الاشتباكات بين قوات المعارضة المسلحة وقوات النظام في الغوطة الشرقية.

24/6/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة