منظمتان: 5000 إصابة بالكوليرا يوميا في اليمن

رجلٌ وزوجته في مستشفى بصنعاء بعد إصابتهما بوباء الكوليرا (رويترز)
رجلٌ وزوجته في مستشفى بصنعاء بعد إصابتهما بوباء الكوليرا (رويترز)

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) ومنظمة الصحة العالمية إن عدد حالات تفشي وباء الكوليرا في اليمن تجاوز مئتي ألف، وأشارتا إلى أن حالات الإصابة بالوباء ترتفع يوميا بمعدل خمسة آلاف حالة.

وأكد المدير التنفيذي لليونيسيف أنتوني ليك والمديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارغريت تشان -في تصريح صحفي- تسجيل أكثر من ألف حالة وفاة بسبب هذا الوباء الذي يعد الأسواء من حيث سرعة التفشي.

وأوضح الجانبان أن هذا الوباء يأتي نتيجة سنتين من الصراع العنيف في اليمن الذي أسفر عن انهيار أنظمة الصحة والمياه والصرف الصحي، وحرمان أكثر من 14 مليون شخص من الحصول على المياه النظيفة.

كما حث ليك وتشان جميع السلطات داخل البلاد على دفع رواتب القطاع الصحي، ودعوَا جميع الأطراف إلى إنهاء هذا النزاع المدمر.

وفي اتصال هاتفي مع صحفيين في جنيف، أعربت المتحدثة باسم اليونيسيف ميريتسل ريلانو عن خشيتها من أن تتجاوز الإصابات بوباء الكوليرا ثلاثمئة ألف حالة بنهاية أغسطس/آب.

وبحسب بيانات سابقة لمنظمة الصحة العالمية، تتصدر محافظة حجة (شمال غرب) قائمة المحافظات التي سجلت حالات وفاة، تليها محافظة إب (وسط) ثم الحديدة وبقية المحافظات.

والكوليرا مرض يسبب إسهالا حادا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يخضع للعلاج، ويتعرض الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية وتقل أعمارهم عن خمس سنوات -بشكل خاص- لخطر الإصابة بالمرض.

وتزيد من صعوبة مواجهة الوباء الحرب الدائرة في البلاد منذ مارس/آذار 2015 بين القوات الحكومية والمقاومة الشعبية المدعومة بتحالف عربي، وبين تحالف الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من طبي وصحي
الأكثر قراءة