مطالبة بتحقيق أميركي بشأن سجون تديرها الإمارات باليمن

الكشف عن شبكة سجون سرية في اليمن تديرها الإمارات (الجزيرة)
الكشف عن شبكة سجون سرية في اليمن تديرها الإمارات (الجزيرة)

وجه نواب بارزون في الكونغرس الأميركي رسالة إلى وزير الدفاع جيمس ماتيس، تطالبه بإجراء تحقيق فوري في التقارير التي نشرتها منظمات دولية عن وجود سجون سرية لتعذيب المعتقلين في اليمن، تشرف عليها دولة الإمارات ويشارك فيها محققون عسكريون أميركيون.

ووصف النائبان الجمهوري جون ماكين والديمقراطي جاك ريد هذه التقارير بأنها مزعجة للغاية، وطالبا بالكشف عن المعلومات التي يملكها البنتاغون في هذا الصدد.

وكانت كل من وكالة أسوشيتد برس ومنظمة هيومن رايتس ووتش قد نشرت تقارير عن وجود شبكة سجون سرية تديرها الإمارات في اليمن، يخضع فيها المعتقلون لصنوف مختلفة من التعذيب.

وأوضحت أسوشيتد برس أن تحقيقا أجرته وثّق حوادثَ اختفاء لمئات الأشخاص في هذه السجون السرية، بعد اعتقالهم بشكل تعسفي، مؤكدة أن هذه السجون كانت تشهد حالات تعذيب وحشية.

كما طالبت منظمة العفو الدولية بإجراء تحقيق دولي وعاجل في دور الإمارات بتأسيس شبكات تعذيب في اليمن.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة