كزاخستان تعلن موعد مباحثات "أستانا5″بشأن سوريا

اجتماعات "أستانا 4"  أقرت إقامة مناطق خفض التصعيد بسوريا يشمل إدلب وحلب وحماة وأجزاء من اللاذقية (الجزيرة)
اجتماعات "أستانا 4" أقرت إقامة مناطق خفض التصعيد بسوريا يشمل إدلب وحلب وحماة وأجزاء من اللاذقية (الجزيرة)

أعلنت وزارة الخارجية في كزاخستان الاثنين أن الجولة الخامسة للمباحثات المتعلقة بالشأن السوري (أستانا 5) ستعقد يومي 4 و5 يوليو/تموز المقبل في العاصمة أستانا.

وقال بيان صادر عن الخارجية إن كزاخستان توصلت لتفاهم مع الدول الضامنة للمباحثات، وهي تركيا وروسيا وإيران حيال تحديد موعد لعقد مباحثات "أستانا 5″، مشيرا إلى أنه قد حدد يوما 4 و5 يوليو/تموز المقبل موعدا لعقد هذه المباحثات.

وأشار بيان الخارجية الكزاخية إلى أن المباحثات ستبحث قضايا مثل "مناطق تخفيف التوتر"، والوضع العام في سوريا. وفي السياق نفسه كانت وكالة الأنباء السورية (سانا) ذكرت في وقت سابق أن وزارة الخارجية الكزاخية وبالتوافق مع وزارات الخارجية في روسيا وإيران وتركيا أعلنت أن الجولة المقبلة لاجتماع أستانا حول سوريا ستجري يومي 4 و5 من الشهر المقبل في أستانا.

يذكر أن الجولة الأولى من مفاوضات أستانا عقدت في 23 و24 يناير/كانون الثاني الماضي بقيادة تركيا وروسيا، ومشاركة إيران والولايات المتحدة ونظام بشار الأسد والمعارضة السورية لبحث التدابير اللازمة لترسيخ وقف إطلاق النار.

وقد اتفقت تركيا وروسيا وإيران في اجتماعات "أستانا 4" في الرابع من مايو/أيار الماضي على إقامة "مناطق خفض التصعيد"، تنشر بموجبها وحدات من قوات الدول الثلاث لحفظ الأمن في مناطق محددة بسوريا على أساس أن يبدأ سريان الاتفاق منتصف ليل اليوم السادس من الشهر نفسه، ويشمل أربع مناطق سورية، هي محافظات إدلب، وحلب وحماة وأجزاء من اللاذقية.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

أعلنت واشنطن أنها كانت ممثلة بمحادثات أستانا دون مشاركة مباشرة، وأعربت عن قلقها من الاتفاق على إنشاء مناطق آمنة، وذلك بعد انسحاب أعضاء من وفد المعارضة احتجاجا على مشاركة إيران.

4/5/2017

أعلنت روسيا أنها توقفت عن قصف المناطق منخفضة التصعيد بسوريا مطلع الشهر الحالي، بينما دخل اتفاق أستانا حيز التنفيذ منتصف الليلة، كما أكدت موسكو وواشنطن أنهما ستواصلان قصف تنظيم الدولة.

5/5/2017

رحبت أميركا والأمم المتحدة بحذر باتفاق أستانا الموقع من قبل روسيا وتركيا وإيران، والخاص بإنشاء مناطق لخفض التصعيد بسوريا بهدف تخفيف الأزمة الإنسانية.

5/5/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة