الأردن يحتج على انتهاكات الاحتلال بالأقصى

قوات الاحتلال تحتجز المعتكفين في المسجد الأقصى (الجزيرة)
قوات الاحتلال تحتجز المعتكفين في المسجد الأقصى (الجزيرة)

سلمت الحكومة الأردنية السفارة الإسرائيلية في عمان الأحد مذكرة احتجاج رفضا للانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى، وذلك بعد اقتحام قوات الاحتلال لباحات الأقصى والاعتداء على المصلين قبل أن تنسحب.

واستنكرت الحكومة على لسان ناطقها الرسمي الوزير محمد المومني في بيان صحفي الاعتداءات التي وصفها بأنها تصرفات استفزازية وأنها تمثل انتهاكا لحرمة المسجد الأقصى المبارك، ومساسا بمشاعر المسلمين في كل مكان.

وحمل المومني إسرائيل المسؤولية الكاملة عن سلامة المسجد ورواده بصفتها القوة القائمة بالاحتلال في القدس الشرقية، مشددا على ضرورة التوقف الفوري عن التصرفات التي اعتبرها غير المسؤولة.

وقالت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) إن المومني طالب الاحتلال بالتوقف الفوري عما وصفها بالتصرفات غير المسؤولة، والتي تسيء إلى الجهود التي تبذل للتوصل إلى تسوية وسلام عادل وشامل يضمن العدالة للفلسطينيين والأمن لإسرائيل على أساس قرارات الشرعية الدولة ومبادرة السلام العربية.

وكانت قوات كبيرة من الوحدات الخاصة الإسرائيلية اقتحمت باحات المسجد الأقصى لتأمين دخول مجموعات من المستوطنين قبل أن تنسحب منها.

وقد اعتدت قوات الاحتلال على المصلين والمعتكفين بالضرب، وقامت برش غاز الفلفل عليهم، وأجبرتهم على دخول المسجد القبلي بعد أن حاولوا التصدي لها.

وأصيب عشرات من المعتكفين في المسجد بحالات اختناق نتيجة تعرضهم للغاز. وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال اعتلت سطح المسجد القبلي وحاصرته من كل الاتجاهات، في محاولة لاقتحامه وإخراج المعتكفين منه.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة