استنكار لقائمة إرهابية أصدرها "برلمان طبرق"

د. عوض البرعصي / نائب رئيس الوزراء الليبي السابق - رئيس فريق مبادرة إرساء السلام في ليبيا
البرعصي يرأس مبادرة السلام في ليبيا ويشدد على اعتزاله العمل السياسي (الجزيرة)

استنكر الدكتور عوض البرعصي نائب رئيس الوزراء الليبي السابق ورود اسمه في قائمة شخصيات إرهابية أصدرتها لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب الذي يقع مقره في طبرق.

وقال في بيان صحفي "أذهلني أن أجد اسمي مذكورا في تلك القائمة الانتقائية التي صدرت عن غير جهة اختصاص، وخالية من أي أساس قانوني أو حقوقي، وعارية عن أي دليل يثبت تورطي في ما نسب إليّ ووصفت به".

وكانت لجنة الدفاع والأمن القومي في برلمان طبرق صنفت مؤخرا 75 شخصية وتسعة تنظيمات في قائمة الإرهاب.

وطلبت اللجنة من وزارة الخارجية المصرية إضافة هذه القائمة إلى تلك التي أصدرتها مصر والبحرين والسعودية والإمارات بشأن شخصيات وكيانات على علاقة بقطر وتتهمها هذه الدول بالتورط في الإرهاب.

وقد نفت الدوحة بشكل قاطع علاقتها بالإرهاب، وأوضحت أن بعض هذه الشخصيات لم تزر قطر أصلا بينما يوجد بعضها في الدول التي أصدرت القائمة.

يذكر أن البرعصي يرأس حاليا مبادرة "إرساء السلام في ليبيا"، ويقول إنه ليس طرفا في الصراع الدائر في البلاد.

وقال في البيان الصحفي "لم أنخرط في أي عمل سياسي منذ استقالتي من الحكومة في أغسطس/آب 2013 ثم استقالتي من حزب العدالة والبناء".

واعتبر أن توقيت صدور القائمة لم يكن مناسبا حيث تزامن مع سعيه وكثير من أبناء الوطن في الشرق والغرب والجنوب "لتحقيق السلام في كل ربوع ليبيا من خلال حوار ومصالحة وطنية يشارك فيها كل الليبيين دون إقصاء أو انتقاء".

وأشار إلى أن تلقف المؤسسات الصحفية والإعلامية لهذه القائمة ونشرها بأسلوب تشهيري دون تحقق يجعلها مجرد كيد سياسي.

وقال إن فريقه القانوني باشر في رفع قضايا أمام القضاء الليبي ضد لجنة الأمن والدفاع وكل من له علاقة بإصدار هذه القائمة، كما تعهد بمقاضاة الوسائل الإعلامية التي نشرت القائمة إذا لم تنشر رده عليها.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بيان سعودي مصري بحريني إماراتي

أصدرت كل من السعودية والبحرين والإمارات ومصر بيانا مشتركا صنفت فيه شخصيات ومؤسسات خيرية من جنسيات مختلفة على أنها إرهابية، وتضمنت القائمة 59 شخصية و12 هيئة.

Published On 8/6/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة