قطر تؤكد عدم المساس بالمقيمين من الدول المقاطعة

أعلنت وزارة الداخلية القطرية في بيان لها اليوم الأحد أن دولة قطر -وفقا لمبادئها وقيمها الثابتة- تعمل على تجنب الخلافات السياسية مع الدول وحكوماتها في التعامل مع الشعوب الشقيقة والصديقة.

وأكد البيان أن دولة قطر لم تتخذ أي إجراءات بشأن المقيمين على أرضها من رعايا الدول الشقيقة والصديقة التي قطعت العلاقات الدبلوماسية أو خفضت التمثيل الدبلوماسي معها إثر الحملات المغرضة والعدائية ضد دولة قطر.

وأوضح أن لرعايا هذه الدول الحرية الكاملة في البقاء على أرض دولة قطر وفقاً للقوانين والأنظمة المعمول بها في الدولة، ضمن إطار عقود العمل المبرمة معهم وموافقة دولهم، أو بناء على تأشيرة الدخول الممنوحة لهم.

وكانت السعودية والبحرين والإمارات ومصر قد أعلنت فجر الاثنين الماضي قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وطلبت من الدبلوماسيين القطريين المغادرة، وأغلقت المجالات الجوية والمنافذ البرية والبحرية مع الدوحة. كما طلبت الدول الخليجية المقاطعة من مواطنيها مغادرة قطر، بينما دعت القطريين القاطنين في أراضيها إلى المغادرة خلال 14 يوما.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء القطرية (قنا)

حول هذه القصة

أورد تقرير لصحيفة تايمز ناقش آثار المقاطعة لقطر، أن المقيمين بها يسخرون مما يُسمى حصارا لا يرى فيه الناس علامة واضحة تدل عليه إلا الأرفف التي خلت من الدجاج السعودي.

تركز كثير من التحليلات الاقتصادية على ما قد تخسره دولة قطر بسبب الحصار المفروض عليها من قبل جيرانها الخليجيين، لكن الحديث يتطرق أيضا إلى ما قد تخسره الدول المقاطعة.

قال وزير الخارجية الكويتي إن قطر مستعدة لتفهم حقيقة هواجس ومشاغل أشقائها في الخليج. وأكد بتصريحات نقلتها وكالة الأنباء الكويتية حتمية حل الخلاف الخليجي بالحوار في إطار البيت الخليجي.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة