طوارق ليبيا: متضامنون مع قطر في محنتها

توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين قبائل التبو والطوارق بالدوحة (الجزيرة-أرشيف)
توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار بين قبائل التبو والطوارق بالدوحة (الجزيرة-أرشيف)
ثمن نائب رئيس المجلس الاجتماعي للطوارق في ليبيا ما أسماه "الدور التاريخي الذي لعبته قطر في ليبيا إبان ثورة السابع عشر من فبراير"، إضافة إلى دورها "في المصالحة الليبية في الجنوب الليبي".

وجاء في بيان أصدره المجلس الاجتماعي لطوارق ليبيا أن قطر كان لها دور "تاريخي" في إنهاء الاقتتال بين الطوارق والتبو ورعاية اتفاق مصالحة بينهما في الدوحة.

وفي مقابل ذلك، شجب البيان سلوك دولة الإمارات العربية المتحدة التي "تؤجج الحرب في الجنوب الليبي, وترسل طائرات محملة بالأسلحة إلى قاعدة الويغ عن طريق سفيرها آنذاك عارف النايض لقتل المزيد من أبناء الجنوب وتدمير مقدراته".

وأكد البيان دعم الطوارق في ليبيا لدولة قطر وإعلانهم وقوفهم "بقوة مع الدولة القطرية في محنتها"، وأنها "بإذن الله سوف تخرج من هذه الأزمة وتنتصر".

وكانت قبائل التبو والطوارق الليبية وقعت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بالدوحة على اتفاق سلام نهائي لوقف إطلاق النار.

وينص الاتفاق على عودة النازحين والمهجرين جراء العمليات العسكرية نحو مناطقهم، وفتح الطريق العام نحو مدينة أوباري، وإنهاء كافة المظاهر المسلحة.

وجاء الاتفاق الذي تم التوصل إليه برعاية قطرية بعد محادثات استمرت في الدوحة نحو عام.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

بعد أن فشلت العديد من المحاولات وجهود المصالحة السابقة، من المفترض أن ينهي اتفاق السلام بين قبيلتي التبو والطوارق الليبيتين، الموقع بدوحة قطر، الحرب الدائرة منذ نحو عامين بمدينة أوباري.

أفاد مراسل الجزيرة في ليبيا بمقتل عيسى التباوي القيادي في قوات الجنرال المتقاعد خليفة حفتر جراء إصابته بجروح خطيرة في اشتباكات مع مقاتلي مجلس شورى ثوار بنغازي.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة