أردوغان يتعهد بدعم قطر ويرفض اتهامها بتمويل الإرهاب

أردوغان طالب برفع الحصار تماما عن قطر (رويترز)
أردوغان طالب برفع الحصار تماما عن قطر (رويترز)

تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بمواصلة دعم قطر، ودعا إلى رفع تام للحصار الذي تفرضه دول خليجية عليها، مشيرا إلى علاقة دولة خليجية -لم يسمها- بالانقلاب الفاشل في تركيا منتصف العام الماضي.

ورفض أردوغان بشكل قاطع في كلمة بمأدبة إفطار رمضاني في إسطنبول الاتهامات الموجهة للدوحة بأنها تدعم وتمول جماعات إرهابية، وذلك عقب موافقته السريعة على مشروع قانون أقره البرلمان الأربعاء الماضي يقضي بنشر قوات تركية في قطر.
 
وتابع أن "ثمة جمعيات تأسست في قطر بغرض تقديم مختلف الخدمات يتم الإعلان عنها على أنها منظمات إرهابية، هذا أمر لا يمكن قبوله، أنا أعرف هذه الكيانات (..) لم أشهد أبدا قيام قطر بدعم الإرهاب".
 
وكانت السعودية ومصر والإمارات والبحرين أصدرت بيانا مشتركا لإدراج 59 شخصا، و12 كيانا -منها جمعيات خيرية قالت إنها "مرتبطة بقطر"- في قوائم الإرهاب المحظورة لديها.
 
رفع الحصار
وأشار أردوغان إلى أن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون طالب بتخفيف الحصار على قطر، "وأنا أطالب برفعه تماما".

وتابع أن "هناك من يشعرون بعدم ارتياح تجاه وقوفنا إلى جانب إخواننا القطريين وتزويدهم بالغذاء، عفوا سنواصل تقديم كل أشكال الدعم لقطر".

وفي حديثه للسعودية قال الرئيس التركي "لدي رجاء خاص من السلطات السعودية، أنتم أكبر من في الخليج والأقوى، عليكم أن تكونوا تاج الأخوة، وأن تجمعوهم على صعيد واحد، هذا ما ننتظره من خادم الحرمين الشرفين (الملك سلمان بن عبد العزيز) وهذا ما يليق به".

وقال إن عزل قطر لن يحل أي مشاكل، مشيرا إلى أن أنقرة ستبذل كل ما في وسعها للمساعدة في إنهاء الأزمة الحالية، مؤكدا أنه "لن يكون هناك غالب في النزاع بين الأشقاء".

وأشار الرئيس التركي إلى أن التوتر الذي تصاعد في الأيام الأخيرة بين الدول الشقيقة في الخليج ألقى بظلاله على فرحة المسلمين بشهر رمضان، مضيفا أن من الخطأ إضافة المزيد من المشاكل للعالم الإسلامي الذي يعاني بالفعل من العديد منها.

وفي معرض حديثه عن الأزمة الحالية في الخليج أشار أردوغان إلى محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا في منتصف العام الماضي، ملمحا إلى وجود طرف خليجي مرتبط بتلك المحاولة، وقال "نحن نعلم جيدا من كان سعيدا من بين دول الخليج عندما تعرضت تركيا لمحاولة الانقلاب العام الماضي، ونعرف جيدا ماذا فعل البعض ليلة محاولة الانقلاب".

أردوغان (يمين) أشار إلى أن اتفاقية الصناعات الدفاعية مع قطر ليست جديدة (الفرنسية)

قوات تركية
وبشأن اتفاقية الصناعات الدفاعية بين تركيا وقطر، قال أردوغان إنها ليست جديدة، وإنما مرت بمرحلة استغرقت عامين أو ثلاثة.

من جهتها، قالت صحيفة حريت واسعة الانتشار في موقعها على الإنترنت أمس الجمعة إن طائرات وسفنا حربية تركية سترسل إلى قطر بعد نشر أولي لقوات تركية في قاعدة بالدوحة.

وقالت الصحيفة إن عدد الطائرات والسفن الحربية التركية التي ستتجه إلى القاعدة سيتضح بعد إعداد تقرير يقوم على تقدير أولي للموقف في القاعدة.

وأضافت أن وفدا تركيا سيسافر إلى قطر في الأيام المقبلة لتقدير الموقف في القاعدة التي يوجد فيها حاليا نحو تسعين جنديا تركيا، مشيرة إلى خطط لنشر ما بين 200 و250 جنديا في غضون شهرين في المرحلة الأولية.

يشار إلى أن البرلمان التركي صادق الأربعاء الماضي على مشروع قانون يجيز نشر قوات مسلحة تركية في الأراضي القطرية وفق بروتوكول سابق بين البلدين.

كما صادق البرلمان على مشروع قانون حول التعاون بين تركيا وقطر بشأن تعليم وتدريب قوات الدرك والأمن بين البلدين.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو إن قطر وقفت بجانب الدولة العثمانية في وجه المستعمرين قبل مئة عام وتساندها في الوقت الحالي، ولهذا لن تترك تركيا قطر وحدها.

أكدت مصادر بالبرلمان التركي للجزيرة أنه سيتم هذا المساء طرح مشروع قانون حول التعاون العسكري بين قطر وتركيا على البرلمان من أجل التصديق عليه وفق المتبع في الاتفاقيات الدولية.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة