الرئيس العراقي يدعو للتحقيق باختطاف طلبة وناشطين

المرصد العراقي لحقوق الإنسان أبدى استغرابه من صمت الحكومة تجاه عملية الخطف (الأوروبية)
المرصد العراقي لحقوق الإنسان أبدى استغرابه من صمت الحكومة تجاه عملية الخطف (الأوروبية)

دعا الرئيس العراقي فؤاد معصوم الجهات الأمنية في بلاده إلى التحقيق العاجل باختطاف طلبة وناشطين من منطقة السعدون في بغداد، والكشف عن مصيرهم وإحالة الجناة إلى القضاء.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان إن "رئيس الجمهورية فؤاد معصوم أعرب عن قلقه البالغ حيال أنباء أكدت قيام مجموعة مسلحة مجهولة أمس الاثنين باختطاف طلبة وناشطين مدنيين من منازلهم في منطقة السعدون ببغداد"، مبينة أن معصوم "وجه السلطات الأمنية المعنية بالتحقيق العاجل حول الحادث واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للكشف عن مصيرهم".

وكان المرصد العراقي لحقوق الإنسان قد أبدى استغرابه من صمت الحكومة تجاه عملية الخطف التي حدثت على بعد أقل من كيلومترين من المنطقة الخضراء التي تضم مقار حكومية وبعثات دبلوماسية.

وأضاف أن اختطاف مجموعة من طلبة الجامعات في مركز العاصمة بغداد يشير إلى وجود جماعات مسلحة يمكنها التجول بسلاسة لتنفيذ ما تريد من عمليات رغم الإجراءات الأمنية الكثيفة.

كما طالب المرصد رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي بالتحقيق في الحادث وإنقاذ المختطفين وتقديم الخاطفين للعدالة وعدم السماح لهم بالإفلات من العقاب، فضلا عن إعلان نتائج التحقيق.

 

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة