الأمن يتهم تنظيم الدولة باستهداف مدنيين بالموصل

مدنيون يحاولون قطع نهر دجلة للهروب من مناطق غرب الموصل إلى شرقها (رويترز)
مدنيون يحاولون قطع نهر دجلة للهروب من مناطق غرب الموصل إلى شرقها (رويترز)

قال مصدر أمني إن عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية أطلقوا الرصاص باتجاه مدنيين حاولوا الهرب من مناطق غرب الموصل، مما أسفر عن مقتل مدني وإصابة ثلاثة آخرين، بينما تتواصل المعارك في عدة أحياء بالمدينة.

وأضافت المصادر أن مسلحي تنظيم الدولة أطلقوا الرصاص باتجاه المدنيين أثناء محاولتهم الهرب من مناطق يسيطر عليها التنظيم قرب الجسر الخامس الذي يربط ضفتي الموصل ببعضهما، فقتل رجل مسن وأصيب آخرون.

وكانت مصادر أمنية عراقية قالت إن عمليات تبادل إطلاق النار بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة لا تزال متواصلة في عدة أحياء غربي الموصل، مضيفة أن قوات من الرد السريع والجيش تمكنت من استعادة منطقة الهرمات الأولى، وأن المواجهات تجري حاليا في أطراف حي الهرمات الثانية.

ونقلت وكالة الأناضول عن آمر اللواء 73 في الجيش العميد شكر النعيمي أن لواءه تمكن من استعادة السيطرة على حي الهرمات الأولى وصولا إلى الوادي الذي يفصله عن الهرمات الثانية الذي ما زال تحت سيطرة تنظيم الدولة، مشيرا إلى مقتل عدد من عناصر التنظيم.

وذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أمس الاثنين أن التنظيم نفذ عملية بأطراف منطقة صناعة وادي عقاب غربي الموصل أسفرت عن تدمير دبابة وسقوط قتلى وجرحى من القوات العراقية.

كما نفذ تنظيم الدولة عملية ثانية بسيارة ملغمة استهدفت القوات العراقية في أطراف حي الهرمات، وثالثة بالحي ذاته استهدفت تجمعا للشرطة الاتحادية وأسفرت عن تدمير عربتي هامر وسقوط قتلى، وفق ما أفادت الوكالة.

وفتح تنظيم الدولة جبهة القتال الجديدة من الاتجاه الشمالي الغربي الأسبوع الماضي بعد أن توقفت جبهات القتال الأخرى في أحياء المدينة الأخرى حول المدينة القديمة التي تضم مسجد النوري الذي أعلن منه زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي قيام "دولة الخلافة" قبل ثلاث سنوات.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قتل تسعة من الشرطة العراقية بينهم ضابطان، السبت، إثر هجوم شنه تنظيم الدولة الإسلامية بسيارات مفخخة غربي الموصل. في حين تحدث مصدر أمني عن عملية عسكرية لملاحقة التنظيم شرقي ديالى.

قتل 15 جنديا عراقيا بتفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري استهدف تجمعهم بمنطقة مشيرفة شمال غربي الموصل، وهي المنطقة التي نفت مصادر عسكرية ما تردد عن استعادتها من يد تنظيم الدولة.

المزيد من عربي
الأكثر قراءة