مليشيا الحشد الشعبي تحتجز وتضرب طفلين بالموصل

فيديو بثه ناشطون يظهر عناصر من مليشيا الحشد الشعبي وهم يضربون طفلين معتقلين لديهم بالموصل
فيديو بثه ناشطون يظهر عناصر من مليشيا الحشد الشعبي وهم يضربون طفلين معتقلين لديهم بالموصل
بث ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا يظهر أفرادا من مليشيا الحشد الشعبي وهم يضربون ويهينون طفلين معتقلين لديهم في إحدى مناطق مدينة الموصل شمالي العراق.

ويظهر في التسجيل مجموعة من مليشيا الحشد وهي تحيط بالطفلين بعد وضعهما في سيارة، وبدؤوا بالتناوب على ضربهما وإهانتهما، ويظهر التسجيل صوت أحد الأطفال وهو يسأل أفراد المليشيا عن سبب اعتقالهما وهو يقول إنهما بريئان من أي تهمة.

ومنذ بدء عملية استعادة الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية منتصف أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي تسربت تسجيلات عدة تظهر قيام عناصر من المليشيات أو أفراد بزي القوات العراقية وهم يعدمون أو يعذبون معتقلين بتهمة انتمائهم لتنظيم الدولة أو التعاون معه.

وهذا الأسبوع نشرت مجلة "دير شبيغل" الألمانية تقريرا مفصلا للمصور الصحفي الكردي علي أركادي الذي رافق قوة تابعة لوزارة الداخلية العراقية في الموصل، وأكد أركادي أنه وثق عمليات قتل واغتصاب نفذها عناصر من هذه القوة العراقية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أظهر شريط مصور جنودا عراقيين يقتلون شخصين أعزلين، في حين قال سجين سابق إن مئات السجناء يتعرضون لانتهاكات وتعذيب جسدي على أيدي القوات العراقية في أحد السجون المستحدثة جنوب الموصل.

10/4/2017

أمر رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي بالتحقيق في انتهاكات ضد مدنيين بالموصل، وذلك بعد يومين من بث تسجيل يظهر جنودا عراقيين يعدمون معتقلين بحجة الاشتباه في انتمائهم لتنظيم الدولة.

23/1/2017
المزيد من أحزاب وجماعات
الأكثر قراءة