الاحتلال يعتبر الاستيطان بالضفة حقا تاريخيا لليهود

عممت الخارجية الإسرائيلية بيانا على جميع سفاراتها يعتبر الاستيطان في الضفة الغربية المحتلة شرعيا وحقا تاريخيا لليهود، ويقول إن اتفاقيات جنيف ذات الاختصاص لا تنطبق على هذه الأراضي.

وساق البيان -الذي صدر في الذكرى الخمسين للنكسة الفلسطينية- ما اعتبرها مسوغات قانونية لحقّ إسرائيل في الاستيطان، ومنها أن القدس وأراضي الضفة الغربية لم تكن خاضعة يوماً لسيادة فلسطينية.

وفي احتفال إسرائيل بالذكرى الخمسين لما يسمى تحرير وتوحيد القدس عام 1967، تعمد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلغاء صلة الفلسطينيين بالقدس، وقال إن القدس كانت منذ القدم عاصمة الشعب اليهودي ولم تكن يوما عاصمة لأي شعب أو قومية أخرى. وأضاف "قبل خمسين عاما عدنا إلى قلب عاصمتنا في أرضنا.. قبل خمسين عاما لم نحتل، بل حررنا".

وفي رده على بيان الخارجية الإسرائيلية، قال الخبير في القانون الدولي حنا عيسى إن هذا البيان بكل تأكيد سيتصدى له العالم الذي صوت لصالح فلسطين بأن الاستيطان غير شرعي، بالإضافة إلى فتوى لاهاي يوم 9 يوليو/تموز 2004 التي اعتبرت الاستيطان غير شرعي. 

من جهته اعتبر مدير إدارة الأمم المتحدة في وزارة الخارجية الفلسطينية عمر عوض الله أن هذه ليست المرة الأولى التي يصدر فيها الاحتلال بيانا كهذا، ويريد منه في هذا التوقيت تأكيد أن ما يقوم به من  ضم مناطق في القدس والضفة عمل شرعي وليس احتلالا.

ولفت عوض الله إلى أن ما تضمنه البيان ليس له أي بعد قانوني، ويشمل على تزوير للتاريخ، مؤكدا أن الوجود العربي الفلسطيني أقدم من أي وجود آخر.

وعما ستقوم به السلطة الفلسطينية، قال عوض الله إن المسؤولين الفلسطينيين توجهوا وسيتوجهون إلى مختلف دول العالم للتأكيد على فلسطينية الضفة والقدس، وأن ما يقوم به الاحتلال من خلال إصدار هذا البيان إنما يمارس تزويرا للحقائق، مشيرا إلى تفهم وقناعة دولية لما يطرحه الفلسطينيون في مواجهة التزوير الإسرائيلي.

وأضاف أن أمام المحكمة الجنائية الدولية حاليا ملفا مفتوحا يتحدث عن الاستيطان باعتباره جريمة حرب وجريمة ضد الإنسانية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

French Foreign Minister Jean-Marc Ayrault delivers his speech during a press conference in Paris, France, March 29, 2017. REUTERS/Christophe Ena/Pool

وصف وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت قيام إسرائيل بمواصلة سياسة الاستيطان عبر بناء مستوطنة جديدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة “بالاستفزاز”، مشددا على ضرورة قيام دولة فلسطينية.

Published On 3/4/2017
جنود الاحتلال يعتدون على أحد حراس المسجد الأقصى

حذر المدير العام لأوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى الشيخ عزام الخطيب التميمي من تزايد أعداد اليهود الذين اقتحموا المسجد الأقصى منذ صباح اليوم، بينما أدانت الحكومة الأردنية بشدة تلك الاقتحامات.

Published On 24/5/2017
A general view of the Jewish settlement of Maale Adumim, near Jerusalem, 13 February 2017. Israeli media reports state that right-wing parties in the coalition pressed Prime Mnister Benjamin Netanyahu to contain sovereignty over Maale Adumim and annex it into Israel territory. Some 40 thousand Israelis live in Maale Adumim.

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية أن عمدة الاحتلال للقدس نير بركات، ووزير الإسكان يوأف غالنط، يعدان خطة لإقامة 28 ألف وحدة استيطانية على الأقل في المستوطنات المحيطة بالقدس خلال العقد القادم.

Published On 11/5/2017
المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة